اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
موظفون يحيّون مارغريت كينان، البالغة من العمر 90 عاماً، عندما عادت إلى جناحها بعد أن أصبحت أول شخص في المملكة المتحدة يتلقى لقاح شركتي فايزر وبيو إن تك في مستشفى جامعي مع بداية أكبر برنامج للقاحات على الإطلاق في تاريخ المملكة المتحدة. مصدر الصورة: جاكوب كينج - بول | صور جيتي.



بعد عام من الأحداث المأساوية، فإن البيانات الناجمة عن تجربة لقاح شركة فايزر ستكون هي الأخبار السارة التي سنتذكرها.

2021-12-07 19:52:34

15 ديسمبر 2020
يوضح رسم بياني لفيروس كورونا -تمت مشاركته آلاف المرات- آليةَ نجاح اللقاحات في مواجهة الوباء والطريقة المحتملة للقضاء على الجائحة. وكان استشاريو إدارة الغذاء والدواء الأميركية قد صوتوا لصالح الترخيص الطارئ للقاح شركة فايزر لفيروس كورونا، ويعود السبب الرئيسي في ذلك إلى البيانات الموضحة في هذا الرسم البياني. يُظهر الرسم البياني (أدناه) -الذي أصدرته شركة فايزر وشركة بيو إن تك الشريكة لها- الاختلافَ في معدلات الإصابة بفيروس كورونا بين الأشخاص الذين شاركوا في تجربتهما ممن حصلوا على اللقاح الجيني الجديد وأولئك الذين حصلوا على لقاح وهمي. يمثل الخط الأزرق المتطوعين الذين تم إعطاؤهم اللقاح الوهمي. أما الخط الأحمر، فيمثل أولئك الذين حصلوا على اللقاح الفعلي. ويعبر الارتفاع في أي من الخطين عن حدوث حالة جديدة من الإصابة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.



المحرر الرئيسي في مجال الطب الحيوي ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو.