اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


خمسة أشياء يجب القيام بها حتى ينجح تتبع الاختلاط بشكل فعلي

من دون قيادة فدرالية، فإن أداء المهمة الصعبة لتتبع الاختلاط سيقع على عاتق تحالف مؤلَّف من الولايات والأطباء وشركات التكنولوجيا.

2020-05-02 17:00:03

2020-05-02 17:00:03

02 مايو 2020
Article image
مصدر الصورة: ميس تيك/ بيكسلز
تحول الوباء الحالي إلى بيئة خصبة للنصابين، والمحتالين، ومنكري وجود الفيروس، الذين يُلقون باللائمة على كل شخص وكل شيء، بدءاً من الصينيين والأميركيين وصولاً إلى بيل جيتس وشبكات الجيل الخامس. أما أحدث جبهة في هذه الحرب الغريبة فهي تتبُّع الاختلاط. يعتمد عاملو الرعاية الصحية على تقنية التتبع لتحديد حاملي المرض المعدي وكشف الذين تعرضوا للعدوى، وذلك في محاولة لعزلهم وإيقاف انتشار المرض. أثبتت هذه الطريقة في التحقيق فعاليتها في محاربة عدة أوبئة، بما فيها الحصبة والإيدز وإيبولا. وقد بدأت البلدان حول العالم باستخدامها بنجاح كبير للتعامل مع كوفيد-19، والآن، بدأت العديد من الولايات الأميركية بتجميع فرقها الخاصة بهدف تتبع هذا المرض. في نفس الوقت، فإن الشركات التكنولوجية الضخمة، بما فيها

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.