اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


بقلم

2021-11-09 17:56:47

03 مايو 2019
Article image

تخيل السيناريو التالي: رصد العلماء للتو كويكباً يندفع نحو الأرض، ووفقاً لحساباتهم، سيكون الضرر كارثياً ولا نملك الوقت الكافي للاستعداد. وفي هذا السيناريو يتخذ الخبراء قراراً بأن أفضل خطة للتصدي لهذا الكويكب هي إطلاق مركبة فضائية مزودة ربما بأسلحة نووية. على الرغم من أن هذا السيناريو قد يبدو شبيهاً بحبكة"فيلم أرمجدون" على نحو غريب، إلا أنها أيضاً الحبكة التي يتناقش حولها أعضاء "المؤتمر الدولي السادس للأكاديمية الدولية للملاحة الفضائية"، حيث اجتمع ممثلون عن الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء الأميركية "ناسا"، و"الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ الأميركية"، و"وكالة الفضاء الأوروبية"، و"منظمة الأمم المتحدة"، وغيرهم من خبراء الفضاء الدوليين في مدينة كوليدج بارك بولاية ماريلاند، وذلك في بداية هذا الشهر لإجراء تدريبات على كوارث الحرائق الكونية. وتبدأ فرضية محاكاة الكون بكويكب مُتخيل يسمى "كويكب 2019 PDC"، والذي ينطوي على احتمال ضربه لكوكب الأرض بنسبة 1% في عام 2027. ووفقاً لوكالة "ناسا"، اختيرت تلك الاحتمالات لهذا التدريب لأن الخبراء في مختلف أنحاء العالم يتفقون عموماً على أن هذا هو الحد الأدنى عندما يتعين علينا اتخاذ إجراءات جماعية. بالتأكيد، قد يبدو أن هذا الاحتمال

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.