حصاد التكنولوجيا اليوم: محطات طاقة نووية صغيرة لتزويد مراكز البيانات الأميركية بالطاقة وولاية كاليفورنيا تطرح مشروع قانون الحق في قطع الاتصال

3 دقيقة
حقوق الصورة: shutterstock.com/engel.ac
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

مرحباً بكم في حصاد التكنولوجيا، يزودك بتحديثات يومية عن التكنولوجيا وآخر اتجاهاتها وابتكاراتها من إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية. إليكم بعض أخبار اليوم:

أحدث أخبار التكنولوجيا

محطات طاقة نووية صغيرة لتزويد مراكز البيانات الأميركية بالطاقة

مع تسارع السباق لتوسيع قدرات الذكاء الاصطناعي، يتزايد بناء مراكز بيانات جديدة مجهزة بالآلاف من وحدات معالجة الرسومات. تعد وحدات معالجة الرسوميات هذه وحوشاً متعطشة للطاقة، حيث تستهلك كل واحدة من أحدث الوحدات مثل بلاك ويل بي 200 (Blackwell B200) من إنفيديا نحو 1000 واط.

لفتت هذه الشراهة إلى الطاقة انتباه حكومة الولايات المتحدة، لأنها تشكل تحدياً لشبكات الكهرباء المحلية. ورداً على ذلك، تعمل إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن مع شركات التكنولوجيا لإعادة تقييم استراتيجيات الطاقة لديها، مع الأخذ في الاعتبار اقتراح بناء مفاعلات نووية صغيرة لتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء.

وفي لقاء مع موقع أكسيوس الإخباري، قالت وزيرة الطاقة الأميركية جنيفر جرانهولم إنه على الرغم من أن الذكاء الاصطناعي في حد ذاته ليس هو المشكلة، فإنه يمكن أن يؤدي دوراً محورياً في مشكلة الطاقة. ويتمثل جوهر المشكلة في عدم قدرة البنية التحتية الكهربائية الحالية على دعم النمو السريع لمراكز البيانات.

وسلطت جرانهولم الضوء على المناقشات حول مبادرة مايكروسوفت لدمج مفاعل نووي في مراكز البيانات الخاصة بها بهدف تعويض الطاقة الهائلة التي تستخدمها وحدات معالجة الرسومات المسؤولة عن تدريب الذكاء الاصطناعي.

وقالت الوزيرة إن هذه المناقشات لا تقتصر على شركة مايكروسوفت، حيث تفكر شركات التكنولوجيا العملاقة الأخرى أيضاً في اعتماد الطاقة النووية كبديل مستدام لتخفيف الضغط على شبكات الطاقة المحلية.

اقرأ أيضاً: تعرّف إلى آخر التطورات في الجيل القادم من المفاعلات النووية

ولاية كاليفورنيا تطرح مشروع قانون الحق في قطع الاتصال

هناك القليل من القواعد التنظيمية التي تمنع أصحاب العمل من إجبار الموظفين على التواجد في مكاتبهم أو تحت الطلب في جميع الأوقات، لكن هذا قد يتغير قريباً في ولاية كاليفورنيا الأميركية. إذ قدم عضو مجلس الولاية مات هاني مشروع قانون جديد يعرف باسم “الحق في قطع الاتصال”.

لا يزال مشروع القانون في مراحله الأولى، وإذا تم إقراره، فإنه سيجعل كل صاحب عمل في ولاية كاليفورنيا يحدد بالضبط ساعات عمل كل موظف، ويتعهد بعدم مطالبته بالرد على الاتصالات المتعلقة بالعمل خارج ساعات العمل. وستكون هناك استثناءات لحالات الطوارئ.

ستقوم وزارة العمل في الولاية بمراقبة الالتزام بالقانون وفرض غرامات على الشركة بما لا يقل عن 100 دولار عند ارتكاب أي مخالفة للقانون، سواء كان ذلك عبر إجبار الموظفين على التواصل عبر الفيديو أو البريد الإلكتروني أو تطبيقات العمل التعاوني عندما لا يحصلون على أموال مقابل القيام بذلك.

ميزة جديدة لمنع سرقة ملفات تعريف الارتباط من متصفح كروم

جوجل على وشك تعزيز أمان متصفح كروم من خلال تقديم ميزة جديدة تربط ملفات تعريف الارتباط بالأجهزة بهدف إحباط سرقتها.

تم تصميم ملفات تعريف الارتباط ليتم إنشاؤها بعد تسجيل الدخول والتحقق من المصادقة الثنائية (MFA)، لذلك، يستخدم القراصنة برامج ضارة لسرقة ملفات تعريف الارتباط هذه واختراق حسابات المستخدمين.

لمواجهة ذلك، تطور جوجل ميزة “بيانات جلسة العمل المرتبطة بالجهاز” التي تعمل على تشفير ملفات تعريف الارتباط المخصصة للمصادقة وربطها بجهاز المستخدم، ما يجعل سرقتها عديمة الجدوى.

بمجرد تفعيلها، ستقوم هذه الميزة بربط ملفات المصادقة بزوج فريد من مفاتيح التشفير، التي يتم إنتاجها وتخزينها على الجهاز. وبالتالي، حتى لو قام القراصنة بسرقة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك، فلن يتمكنوا من الوصول إلى حساباتك.

اقرأ أيضاً: ما هي ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وكيف تضبط إعداداتها في متصفحك؟

جوجل تفرض قواعد صارمة للحماية من البريد العشوائي

تعمل جوجل على تصعيد حربها ضد البريد العشوائي والتصيد الاحتيالي من خلال تطبيق إجراءات جديدة صارمة تقوم تلقائياً بحظر رسائل البريد الإلكتروني من المرسلين الذين يفشلون في الالتزام بقواعدها.

وأصبح المرسِلون الذين يقومون بإرسال أكثر من 5 آلاف رسالة يومياً إلى مستخدمي جيميل مكلفين الآن بإنشاء بروتوكولات خاصة لنطاقاتهم، بالإضافة إلى إدراج زر يتيح إلغاء الاشتراك.

يمكن أن يؤدي عدم الامتثال إلى تعقيدات كبيرة في تسليم البريد الإلكتروني، مثل الرفض التام أو إعادة التوجيه التلقائي لرسائل البريد الإلكتروني إلى مجلد البريد العشوائي الخاص بالمستلمين.

اقرأ أيضاً: كيف تحمي بريدك الإلكتروني من رسائل التصيد الاحتيالي؟

للمزيد، يمكنك زيارة موقعنا الإلكتروني حيث ستجد العديد من المقالات وأخبار التكنولوجيا. كما يمكنك الاشتراك بنشرتنا الأسبوعية من هنا.