اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: إم إس تك



يمكن للنموذج الأولي جيتسون التقاط الإشارات القلبية المميزة عن بعد 200 متر، حتى من خارج الملابس.

2021-07-14 17:44:38

07 يوليو 2019
تختلف القلوب باختلاف الأشخاص، وتماماً مثل قزحية العين أو بصمة الإصبع، يمكن استخدام الإشارات القلبية للتمييز بين الأشخاص، والأهم من ذلك أن هذا ممكن حتى عن بعد. وقد أثارت النقطة الثانية (عن بعد) اهتمام القوات الخاصة الأميركية؛ حيث إنها تعتمد على تقنيات أخرى للقياسات الحيوية بعيدة المدى، مثل تحليل المِشْية، أي تحديد هوية الشخص بالاعتماد على الطريقة التي يتحرك بها أثناء المشي، التي من المفترض أنها استُخدمت لتحديد هوية أحد عتاة إرهابيي تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) قبل توجيه ضربة جوية له باستخدام طائرة مسيرة. غير أن المِشْية -شأنها شأن الوجه- ليست فريدة من نوعها بالضرورة، أما الإشارة القلبية المميزة لشخص ما فهي خلافاً للمشية والوجه، تبقى ثابتة لا يمكن تغييرها أو التغطية عليها. الكشف عن بعد إن هذا الجهاز الجديد -الذي تم تطويره للبنتاجون بناء على طلب من القوات الخاصة- يستطيع الكشفَ عن الأشخاص دون الحاجة إلى الوجه، حيث يستطيع التقاط الإشارات القلبية المميزة باستخدام ليزر الأشعة تحت الحمراء. وعلى الرغم من أن مداه الحالي لا يتجاوز 200 متر، فمن الممكن تحقيق مدى أكبر باستخدام ليزر أفضل. يقول ستيوارد ريملاي من مكتب الدعم التقني لمكافحة الإرهاب: "لا أقصد أن هذه العملية قابلة للتنفيذ من الفضاء الخارجي، ولكن من الممكن زيادة المدى". عادة ما تُستخدم حساسات الأشعة تحت الحمراء اللمسية لتسجيل النبض عند

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.