اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: أنسبلاش



قد تلعب ملايين الكبسولات الدقيقة دوراً هاماً في عملية نقل المعرفة في المستقبل.

2020-02-11 14:30:11

10 فبراير 2020
ربما يبدو جهاز كيندل للوهلة الأولى أشبه بأجهزة التابلت والأيباد المنتشرة في الأسواق، لكن تقنية الحبر الإلكتروني التي يعتمد عليها هذا الجهاز المخصص للقراءة مثيرة للدهشة؛ إذ إنها تجمع علوم الكيمياء والفيزياء والإلكترونيات معاً. تفتقر الهواتف والأجهزة اللوحية إلى القدرة على استخدامها في القراءة لفترات طويلة، بسبب سرعة نفاذ الطاقة منها وتألق صفحاتها البيضاء المُجهِد للعين، كما أن الكلمات تكاد لا تُرى تحت أشعة الشمس القوية. ومن ثم فإن تقنية الحبر الإلكتروني المستخدمة في أجهزة كيندل -التي تنتجها شركة أمازون الأميركية- جلبت حلًا ثورياً يمكنه توفير الطاقة لفترات طويلة للغاية، ودون أضرار صحية تقريباً، ويمكن قراءته بوضوح مهما اختلفت الإضاءة؛ إذ إن الغالبية الساحقة من شاشات الحبر الإلكتروني -على عكس الشاشات التقليدية التي تعمل باستخدام الإضاءة الداخلية- تعكس الضوء المحيط بها، تماماً مثل الورق الحقيقي. تاريخ طويل على الرغم من أن الاستخدام التجاري الواسع للحبر الإلكتروني لم يبدأ سوى عام 2007، إلا أن أولى بوادر هذه التكنولوجيا ظهرت قبل 46 عاماً، وتحديداً في مركز أبحاث زيروكس في بالو ألتو بولاية كاليفورنيا الأميركية بواسطة نيكولاس شيريدون، الذي اخترع ما يعرف باسم "الجريكون Gyricon" وهي أول ورقة إلكترونية تحمل العديد من سمات الورق الحقيقي، مثل المرونة وزاوية الرؤية الواسعة، إلا أنها

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


DATA HARVESTING

حصاد البيانات

عملية جمع البيانات من شبكات التواصل الاجتماعي ومواقع الويب ومصادر الإنترنت الأخرى بهدف استخراج وتمثيل وتحليل التوجهات والأنماط الموجودة فيها واستخدامها لأغراض مختلفة أهمها الإعلان.