اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: إمبوسيبل فودز



قدمت شركة إمبوسيبل فودز بديلاً لمنتجات الألبان، وأعلنت عن خطط لتكثيف أبحاثها، في مسعى للقضاء على الأطعمة ذات المصدر الحيواني.

2022-01-27 21:28:24

22 أكتوبر 2020
واصلت شركة إمبوسيبل فودز (Impossible Foods) التوسع طوال فترة الجائحة، لتتدفق منتجات البرجر والنقانق النباتية الحمراء التي تصنعها إلى أكثر من 10 آلاف متجر إضافي في الولايات المتحدة خلال العام الجاري. وفي الوقت الحالي، تستعد الشركة -التي جمعت 700 مليون دولار عام 2020- للانتقال إلى أسواق وخطوط إنتاج جديدة. كما أعلنت يوم الثلاثاء الماضي، 20 أكتوبر، عن خطط لمضاعفة حجم فريق البحث والتطوير الخاص بها خلال الأشهر الاثني عشر المقبلة، لتضيف نحو 150 عالماً ومهندساً جديداً، من بينهم 10 وظائف جديدة تحت مسمى “باحث المستحيل”، مصممة لجذب أفضل العلماء من خلال السماح لهم بطرح برامجهم البحثية الخاصة. وكشفت الشركة أيضاً، في مؤتمر صحفي، عن نموذج أولي لمنتج لا يزال قيد التطوير: بديل نباتي للحليب. (لم تناقش بعد متى قد يصل هذا المنتج إلى أرفف المتاجر). وكانت شركة إمبوسيبل -التي أسسها بات براون، أستاذ الكيمياء الحيوية بجامعة ستانفورد عام 2011، والتي يقع مقرها في ريدوود سيتي بولاية كاليفورنيا- قد طورت بديلاً مقنعاً للحم البقري المفروم، معتمدة بشكل أساسي على تخمير وتعديل أنواع معينة من الخميرة وراثياً لإنتاج الهيم (Heme) [وهي الصبغة الحمراء في هيموجلوبين الدم]. وتقول الشركة إن

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.



محرر رئيسي في مجال الطاقة ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو