اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


يمكن استخدام تتبع الوجوه والأصوات في الهاتف الذكي للمساعدة على تشخيص الأمراض العقلية وعلاجها.

بقلم

2021-07-03 17:10:59

09 ديسمبر 2018
Article image
تم استخدام تمثيل يجمع بين (الوجه، والصوت، واللغة) في تشخيص الاكتئاب.
يُعتبر الاكتئاب من أكبر المشاكل التي تصيب الملايين من الناس، وغالباً ما يترافق مع مستوى سيئ من الرعاية للصحة العقلية، والوصم بأنه عار اجتماعي. ومن الممكن للتشخيص المبكر أن يكون مفيداً، غير أن الكثير من الاضطرابات العقلية تتسم بصعوبة كشفها، ولكن يمكن الاعتماد على خوارزميات التعلم الآلي التي تسمح للهواتف الذكية بالتعرف على الوجوه أو الاستجابة للأوامر الصوتية من أجل المساعدة على إيجاد طريقة شاملة ومنخفضة التكلفة لكشف الدلالات المبكرة، والحصول على العلاج إذا كان ضرورياً. وقد أجرى فريق من جامعة ستانفورد دراسة حول الموضوع، ووجدوا أن من الممكن استخدام برمجيات التعرف على الوجوه والصوت لكشف الإصابة بالاكتئاب بدقة معقولة. وقام الباحثون بتلقيم مقاطع فيديو لأشخاص مصابين وغير مصابين بالاكتئاب لنموذج تعلم آلي للتعلم عن طريق التقاط مجموعة من الإشارات، مثل: التعابير الوجهية، ونبرة الصوت، والكلمات المنطوقة. وقد تم جمع البيانات من مقابلات كان المريض يتحدث خلالها مع صورة تجسيدية يتحكم فيها الطبيب. وأثناء الاختبار تمكن النموذج من كشف الإصابة بالاكتئاب بدقة تجاوزت 80%. وقد قامت "في-في لي" بقيادة هذا البحث، وهي من الخبراء البارزين في مجال الذكاء الاصطناعي، وقد عادت مؤخراً إلى ستانفورد بعد العمل في جوجل. وعلى الرغم من أن العمل الجديد ما زال في مراحله المبكرة، يقترح الباحثون إمكانية استخدامه يوماً ما للحصول على التشخيص والمساعدة بشكل أسهل، وقد أورد الباحثون في ورقة بحثية تم تقديمها في مؤتمر NeurIPS للذكاء الاصطناعي في مونتريال: "إن كشف الاضطرابات العقلية أكثر صعوبة من الأمراض الجسدية، ويزيد من عبء الأمراض العقلية أن هناك الكثير من العوامل المعيقة لعلاجها والتعامل

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.