اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


المملكة المتحدة تتخلى عن تطبيقها الحالي الخاص بتتبع الاحتكاك لصالح نظام آبل وجوجل

توصلت اختبارات التطبيق المستخدم حالياً بين المقيمين في جزيرة وايت إلى أنه قد واجه مشكلة في التعرف على أجهزة آيفون.

2020-06-20 11:00:17

2020-06-20 15:03:46

20 يونيو 2020
Article image
مصدر الصورة: أسوشييتد برس
يقول الخبر أوردت هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) أن المملكة المتحدة ستتخلى عن تطبيق تتبع الاحتكاك الحالي لصالح تطبيق قائم على التكنولوجيا التي طورتها آبل وجوجل؛ حيث توصلت اختبارات التطبيق المستخدم حالياً بين المقيمين في جزيرة وايت إلى أنه قد واجه مشكلة في التعرف على أجهزة آيفون. وكان من المفترض إطلاق التطبيق في بقية مناطق البلاد في منتصف مايو. ما المغزى وراء هذه الخطوة؟ تعمل جميع تطبيقات تتبع الاحتكاك وفق نفس المبدأ؛ فهي تسجل اقتراب شخصين (أي هواتفهما المحمولة) من بعضهما البعض لفترة طويلة من الزمن، مما يسمح بإرسال تنبيه إلى الأشخاص إذا تم تشخيص إصابة أحد المخالطين لهم بفيروس كورونا. ويشير هذا الانعطاف في المملكة المتحدة إلى أن مطوريها يبدّلون البرمجيات العاملة في خلفية التطبيق بدلاً من إعادة تصميمه بالكامل، لذلك لن تتغير واجهة التطبيق بالنسبة للمستخدمين. ويكمن الفرق الأساسي في أن التطبيق سيكون لامركزياً؛ حيث سيقوم بتخزين البيانات على هواتف الأشخاص بدلاً من تحميلها على المخدِّمات الحكومية. انتقادات

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.