اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
أمازون



تسيطر شركة بيتماين الصينية على سوق العتاد الصلب المصمم خصيصاً للتنقيب عن العملات المشفرة، ولا تنوي أن تتنازل عن مكانتها.

2022-06-23 16:12:52

03 يوليو 2018
إذا كانت أفضل ميزة في العملات المشفرة هي طبيعتها اللامركزية، أي عدم قدرة أي شخص أو مؤسسة أو مجموعة على التحكم بها، فإن الخطر الوحيد الذي يهدد وجودها هو تزايد انتشار واستخدام شرائح التنقيب التي تسمى آسيك، وهو اختصار باللغة الإنجليزية لعبارة "الدارات المتكاملة محددة التطبيق"، وهي شرائح مصممة خصيصاً لتأدية العمليات الحاسوبية التي يتطلبها التنقيب عن عملة مشفرة محددة بشكل أكثر فعالية من العتاد الصلب العادي ذي الاستخدام العام. قد لا يمثل استخدام المنقبين لآسيك بهدف تحسين عملهم أمراً خطيراً لهذه الدرجة لولا سيطرة شركة واحدة، وهي شركة بيتماين الصينية، على السوق. والآن، قرر ديفيد فوريك –وهو مؤسس خدمة سيا لتخزين ملفات البلوك تشين، والتي بأسسها منذ ثلاث سنوات- مع فريقه أن يدخل في مواجهة مباشرة مع بيتماين، الشركة العملاقة في مجال التنقيب عن العملات المشفرة. أسس فوريك شركة لتصنيع آسيك باسم أوبيليسك، وذلك في محاولة منه للالتفاف حول العمل الذي تقوم به شركة بيتماين لإنتاج أنواع جديدة من آسيك. غير أن هذه الشركة تمثل أيضاً استجابة لحاجة طارئة عامة في أوساط العملات المشفرة للمحافظة عليها في حالة "مقاومة للآسيك"، وذلك عن طريق التعديلات البرمجية. ويأمل البعض بأن هذه التعديلات كافية للتصدي للاعبين الكبار في مجال التنقيب، مثل بيتماين، ولكن من وجهة نظر فوريك، فهذه المحاولة غير مجدية، وهو يتكلم عن دراية وخبرة بالموضوع. في الواقع، فقد سبقت بيتماين أوبيليسك إلى السوق بتصنيع آسيك مخصصة لتنقيب عملة سياكوين، على الرغم من أن الشركة الناشئة الجديدة (أي أوبيليسك) تخطط للبدء بشحن أول جيل من الآسيك المخصصة لهذه العملة خلال ثمانية أسابيع تقريباً. يقول فوريك أن هذه التجربة أقنعته بأن تقنية

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.