اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: دانييل زيندر.



يشعر البعض بالحماس لرؤية شخصيات رقمية واقعية تبدو مثلهم. ويشعر آخرون بالقلق.

2022-01-20 00:29:07

21 نوفمبر 2021
في رؤية فيسبوك الخاصة بالميتافيرس، سندخل حالة تفاعل جماعي في وسط متعدد الأبعاد يجمع العوالم الرقمية والحقيقية. وستكون نسخنا الرقمية قادرة على تناول الطعام، والتحدث، والمواعدة، والتسوق، وغير ذلك. هذه هي الصورة التي رسمها لنا مارك زوكربيرج عندما غير اسم الشركة إلى ميتا منذ حوالي أسبوعين. وقد استخدم مؤسس فيسبوك، كعادته، عرضاً تقديمياً غريباً يتضمن شخصية رقمية كرتونية لنفسه في نشاطات متعددة، مثل الغطس وعقد الاجتماعات. ولكن زوكربيرج يتوقع، في نهاية المطاف، أن الميتافيرس سيتضمن شخصيات رقمية حقيقية التصاميم بملامح أكثر واقعية بكثير، وستكون قادرة بطبيعة الحال على المشاركة في نفس النشاطات التي نقوم بها في العالم الحقيقي، ولكن بصورة رقمية. وقد قال زوكربيرج في إعلان تغيير اسم الشركة: "نهدف إلى تقديم شخصيات رقمية واقعية التصميم وشخصيات إلكترونية بتصاميم خاصة، وذلك حتى ننشر شعوراً عميقاً بتواجدنا مع المستخدمين".   كيف يمكن أن نستعد لعصر الشخصيات الرقمية؟ وإذا كانت هذه الشخصيات الرقمية مقبلة فعلاً، فيجب أن نتعامل مع بعض الأسئلة الصعبة حول كيفية تقديم أنفسنا إلى الآخرين. كيف يمكن لهذه النسخ الافتراضية

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.