اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: شاترستوك



الأمر كله يتمحور حول تحقيق الهدف من استخدام التكنولوجيا الرقمية في الحكومة… والسؤال: هل يمكننا النظر إلى كوفيد-19 على أنها مجرد أزمة؟

بقلم

2020-06-23 15:08:56

23 يونيو 2020
نشرة خاصة من إيرنست ويونغ حضرت مؤخراً جلسة افتراضية نظمها برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية بالمملكة العربية السعودية "يسّر" -وهو عبارة عن وحدة إستراتيجية داخل وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات- بالتعاون مع البنك الدولي، بهدف تقديم رؤى مستقبلية للحكومة الرقمية في خضم جائحة كوفيد-19. وكررت أمثلة لحالات مُستقاة من الوزارات السعودية -ومنها وزارتي الصحة والتعليم، إلى جانب المشاركين الدوليين في الندوة- التأكيدَ على دور التكنولوجيا الرقمية في استمرار شتى مناحي الحياة، فضلاً عن تمكين العاملين في المجال الصحي المتواجدين في الخطوط الأمامية من مكافحة انتشار المرض. على سبيل المثال، أوضح المهندس سعد المسردي القحطاني، الوكيل المساعد للتقنيات الرقمية في وزارة الصحة السعودية، أن التكنولوجيا الرقمية تصدرت الجهود الرامية إلى التصدي لجائحة كوفيد-19 في البلاد، حيث استخدمت الوزارة الحلولَ الرقمية على نطاق واسع؛ من أجل إنشاء عيادات افتراضية، وتدريب العاملين في مجال الرعاية الصحية، وبث الوعي، وتتبع وتقييم الحالات المشتبه في إصابتها بالعدوى، وتقديم المشورة إلى الأشخاص الذين قد يحتاجون إلى عناية طبية أو لا. كما قال إن استخدام أدوات التحليل المدعومة بالذكاء الاصطناعي قد سمح للمملكة باكتشاف الحالات المصابة من خلال عملية الرصد المركزي. وعلى نفس المنوال، تحدثت الدكتورة سحر المسعود، الأستاذة المساعدة في تقنيات التعليم بجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، عن الكيفية التي سمحت بها التكنولوجيا الرقمية

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.