اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: إم إس تيك



يَعِد التعلم الآلي المؤتمت بتسريع عملية تطوير نماذج الذكاء الاصطناعي، وجعل هذه التكنولوجيا أكثر انتشاراً.

بقلم

2022-09-23 12:26:52

17 أغسطس 2022
يتخذ باحثو التعلم الآلي الكثير من القرارات عند تصميم نماذج جديدة. وتتضمن هذه القرارات عدد طبقات الشبكات العصبونية، والأوزان المعطاة للمدخلات عند كل عقدة. أما نتيجة كل هذه القرارات البشرية فهي أن النماذج المعقدة تصبح في نهاية المطاف "مُصَممة تبعاً للحدس" لا بصورة منهجية، كما يقول مدير مختبر التعلم الآلي في جامعة فرايبورغ في ألمانيا، فرانك هاتر. وقد ظهر مجال جديد سريع النمو ويحمل اسم التعلم الآلي المؤتمت، أو "أوتو إم إل" (autoML)، ويهدف إلى إزالة التخمين من هذه العملية. وتقوم الفكرة على تولي الخوارزميات لعمليات اتخاذ القرار عند تصميم النماذج، وهي عملية يتولاها الباحثون في الوقت الحالي. وفي نهاية المطاف، يمكن لهذه الأساليب أن تجعل التعلم الآلي أكثر انتشاراً.  فعلى الرغم من ظهور التعلم الآلي منذ عقد تقريباً، ما زال الباحثون يعملون على تحسينه. وفي مؤتمر

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.