اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: يوتو



تبدو الألعاب الصوتية خياراً جذاباً بالنسبة للآباء القلقين من الآثار الصحية المترتبة على التعرض للشاشة.

2021-04-06 12:04:18

06 أبريل 2021
في منزلها الكائن بولاية ماساتشوستس الأميركية، تجتمع إحدى العائلات حول طاولة المطبخ، حيث يقوم الوالدان بضبط الجهاز الموضوع على رأس الطاولة. وبعد لحظات، تهدأ الثرثرة فيما ينبعث صوت مبهج من الجهاز بينما يجلس جميع أفراد الأسرة للاستماع. كلا، هذا ليس مشهداً من العصر الذهبي للراديو، وإنما منزل عائلة دانيلز أثناء الإغلاق العام الذي تم فرضه بسبب جائحة كوفيد-19. ينصبّ اهتمام العائلة في هذه اللحظة على يوتو (Yoto)، وهو جهاز صوتي مصمم لمنافسة التطبيقات ومقاطع الفيديو التي يستخدمها أطفال اليوم دائماً. ولا يختلف هذا الجهاز كثيراً عن مشغل أشرطة الكاسيت؛ حيث يمكن للمستخدمين إدخال بطاقة مُسجل عليها مسبقاً قصة أو لعبة، كما يمكن ليوتو أيضاً تشغيل حلقات يومية جديدة، مثل نشرة أخبار الأطفال التي تستمع إليها عائلة دانيلز كل صباح. يقول الوالد بريان دانيلز: "كان الابتعاد عن الشاشة أهم شيء. كما أن تعزيز التفكير الإبداعي واللعب كان أمراً مهماً بالنسبة لنا"، مضيفاً: "إنه شيء يمكنه جذب انتباهك ويؤتي ثماره في الوقت نفسه". إن الآراء العلمية التي تستند إليها فكرة أن

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.