تسعى كروز إلى اكتساب ميزة تنافسية باستحواذها على شركة ألمانية مختصة بتصنيع أنظمة الرادار عالية الدقة للسيارات ذاتية القيادة.

2020-06-04 15:15:30

04 يونيو 2020
Article image
سيارة أوريجين ذاتية القيادة.
مصدر الصورة: كروز

استحوذت شركة كروز على شركة ألمانية صغيرة، اسمها أستيكس، مختصّة بتصنيع حسّاسات رادارية عالية الدقة للسيارات ذاتية القيادة، بحسب ما أورد موقع ذا إنفورماشين. وتعتبر هذه الحسّاسات عنصراً أساسياً في تكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة؛ حيث تسمح للسيارة باكتشاف حركة الأشخاص والأشياء من حولها.

ما المميز حول شركة أستيكس؟

تأسست شركة أستيكس عام 1997 وتضم 50 موظفاً ومقرّها في ميونخ بألمانيا، وهي إحدى الشركات المنتجة لحساسات الرادارات قصيرة وطويلة المدى للسيارات ذاتية القيادة. وتعمل هذه الحساسات بطريقة مشابهة للأمواج فوق الصوتية؛ حيث ترسل حزماً من الإشعاعات الكهرومغناطيسية -عوضاً عن الأمواج فوق الصوتية- التي تتيح اكتشاف الأجسام وبُعدها وسرعة تحركها بدقة عالية تصل إلى بضع سنتيمترات فقط.

وتتميز الشركة بجودة الأنظمة الرادارية التي تُنتجها، والتي تتفوّق على الشركات المنافسة لها؛ حيث تستطيع هذه الأنظمة اكتشاف الأجسام الساكنة في منتصف الطريق وتمييزها عن بعضها البعض.

كروز تسعى لاكتساب ميزة تنافسية

كانت كروز، التي تمتلكها شركة جنرال موتورز، قد استحوذت عام 2017 على شركة ستروب الناشئة، ومقرّها في كاليفورنيا، التي تطوّر تقنية ليدار للسيارات ذاتية القيادة. وتستخدم تقنية ليدار الضوء لإنشاء صور عالية الدقة تمنح السيارات ذاتية القيادة رؤية أكثر دقة للبيئة المحيطة بها.

وكان من المقرر أن تقوم جنرال موتورز بإطلاق خدمة السيارات ذاتية القيادة، كروز أوريجين، في سان فرانسيسكو العام الماضي، لكنها اضطرت إلى تأجيل خطتها حتى مطلع هذا العام نتيجة مشاكل تقنية وصعوبات واجهتها السيارة في التمييز بين الأجسام الساكنة والمتحركة.

ويبدو أن شركة كروز تسعى إلى اكتساب ميزة تنافسية من خلال عمليات الاستحواذ هذه، التي تمكنها من تخفيض تكاليف الحصول على وحدات التكنولوجيا الأساسية للسيارات ذاتية القيادة وتسريع إنتاجها. بالإضافة إلى الاستفادة من وظائف الاكتشاف التي توفرها تكنولوجيا الرادار وليدار لضمان جودة القيادة الذاتية وسلامة الركاب.


شارك