اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
دييجو كاليكس.



إن تزويد الناس بالمهارات الرقمية الصحيحة التي تحتاجها المنظمات حول العالم للتكيف مع هذا التغير أمر مهم للغاية.

2020-04-06 18:00:33

11 ديسمبر 2019
ما زال العالم يمر بمرحلة من التغير السريع، ولهذا يجب إعادة النظر في مستقبل القوى العاملة. خلال إحدى الجلسات المخصصة للجهات الراعية بعنوان "تصور جديد لمستقبل القوى العاملة" في اليوم الأول من فعاليات مؤتمر إيمتيك مينا في دبي الذي صادف يوم الإثنين 4 نوفمبر الماضي، قال دييجو كاليكس، مدير مختبر إيمتيك في الشرق الأوسط، إن تغير العالم ليس بالأمر المفاجئ. وأضاف كاليكس: "نشعر بحماس كبير إزاء ما يمكن أن يحدث في هذا التغير التكنولوجي، وهو ما يتفق معه الكثير من القياديين والمؤثرين، ولكنهم يشعرون أيضاً بأنهم ليسوا مستعدين تماماً؛ لأنهم لا يعتقدون أن الناس يمتلكون المهارات اللازمة لهذا التغير التكنولوجي. ويتجسد هذا التغير الكبير في كيفية الابتكار والتحول، ولهذا سألنا أنفسنا: كيف يمكن أن نواصل التحول يومياً حتى نجاري هذا التغير؟". وتكمن الإجابة عن هذا السؤال في الناس أنفسهم. ولهذا، فإن تزويدهم بالمهارات الرقمية الصحيحة التي تحتاجها المنظمات حول العالم للتكيف مع هذا التغير أمر مهم للغاية، كما ذكر كاليكس: "إن رفع المهارات الرقمية جزء من هذا التوجه".

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.