اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image

مصدر الصورة: معهد آلن للذكاء الاصطناعي



يريد معهد آلن استخدام التعهيد الجماعي لبناء خوارزميات الحركة، وذلك بجعل الباحثين يقومون بإطلاق العنان لروبوتاتهم ضمن شقق سكنية حقيقية وافتراضية.

2020-04-01 14:41:37

24 فبراير 2020
في مبنى مقابل للمكتب الرئيسي لمعهد آلن للذكاء الاصطناعي في سياتل، يمتلك المعهد ما يكفي من أثاث إيكيا لتأثيث 14 شقة مختلفة. غير أن المعهد لم يشتر كل هذا للدخول في مجال التصميم الداخلي، بل لتدريب خوارزميات أكثر ذكاء للتحكم في الروبوتات. تستطيع الروبوتات المنزلية، مثل رومبا، أن تعمل بشكل جيد فقط لأن مهامها بسيطة نسبياً. وإذا كان الهدف تنظيف نفس الأرضية بإصرار، فإن التجول هنا وهناك، والعودة إلى نفس المكان مرة تلو الأخرى مراراً وتكراراً، ليس بالأمر المهم فعلياً. ولكن أي شيء يتطلب التحرك بشكل أكثر فعالية أو تعقيداً ما زال أمراً صعباً للغاية بالنسبة للكثير من أحدث الروبوتات. كما أن الأبحاث التي تهدف إلى تحسين هذا الوضع مكلفة للغاية، ما يجعل التطور في هذا المجال يكاد يقتصر على المختبرات التجارية. والآن، يرغب معهد آلن باصطياد عصفورين بحجر واحد. فقد أعلن مؤخراً عن تحدٍّ جديد باسم روبوثور RoboTHOR (حيث ثور اختصار لعبارة منزل التفاعلات... حقاً). وسيلعب هذا التحدي أيضاً دور طريقة لإجراء التعهيد الجماعي للحصول على خوارزميات حركية أفضل، وإزالة بعض العوائق المالية من طريق الباحثين الذين لا يمتلكون موارد روبوتية خاصة بهم. أما الهدف النهائي فهو تسريع تطور الذكاء الاصطناعي عن طريق إشراك المزيد من المجموعات البحثية. وستجلب هذه المجموعات المختلفة وجهات نظر مختلفة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


HEATMAP

الخريطة الحرارية

تمثيل رسومي ثنائي الأبعاد للبيانات يستخدم نظام ترميز لوني للتعبير عن القيم المختلفة ويقدم ملخصاً بصرياً فورياً للمعلومات؛ مما يسهل عملية فهم مجموعات البيانات المُعقدة.



مراسلة الذكاء الاصطناعي ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو