اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


حققت معظم الأنظمة تحسناً بنسبة 2.7 ضِعفاً عن نتائج العام الماضي، ما يعكس تقدماً كبيراً في مجال العتاد الصلب والبرمجيات اللازمة لتدريب نماذج التعلم الآلي.

2021-06-06 18:38:04

10 أغسطس 2020
Article image
مصدر الصورة: إنفيديا
في الأسبوع الماضي، أصدر تجمع إم إل بيرف (MLPerf) أحدثَ تصنيف لأداء أنظمة الذكاء الاصطناعي وفقاً لمجموعة من المعايير والفئات. وقد تفوقت شركة إنفيديا في جميع المعايير على منافسيها في فئة الأنظمة المتاحة تجارياً باستخدام وحدة معالجة الرسوميات الجديدة إيه 100 (A100 GPU)، محطِّمةً 16 رقماً قياسياً، رغم أنها كانت المنافس الوحيد في بعض الفئات. تأسس تجمع إم إل بيرف في عام 2018، ويهدف إلى توفير معايير "عادلة ومفيدة" لقياس أداء ووقت تدريب نماذج التعلم الآلي، من حيث المعدات الصلبة والبرمجيات والخدمات. ويضم التجمع عضوية أكثر من 70 شركة، منها كبرى شركات التكنولوجيا مثل فيسبوك وجوجل وسيسكو وتنسينت وبايدو، بالإضافة إلى بعض الجامعات مثل جامعتي هارفارد وستانفورد. وتنطوي معايير الجمعية على اختبارات لقياس الوقت اللازم لتدريب نموذج تعلم آلي على مجموعة معينة من البيانات، حتى يحقق هدف جودة معيناً (مثل الدقة)، في مهام مثل تصنيف الصور وأنظمة التوصية والترجمة والتعلم المعزز. ويمكنك الاطلاع على تفاصيل هذه المعايير على موقع الجمعية. ووفقاً للتصنيف الجديد، فقد حققت معظم أنظمة الذكاء الاصطناعي تحسناً بنسبة 2.7 ضعفاً عن النتائج التي حققتها في العام الماضي، وهو ما يعكس تقدماً كبيراً في مجال العتاد الصلب والبرمجيات اللازمة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


HEATMAP

الخريطة الحرارية

تمثيل رسومي ثنائي الأبعاد للبيانات يستخدم نظام ترميز لوني للتعبير عن القيم المختلفة ويقدم ملخصاً بصرياً فورياً للمعلومات؛ مما يسهل عملية فهم مجموعات البيانات المُعقدة.