تعرف على رانيا خلف وإنجازاتها في مجال الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية

2 دقائق
رانيا خلف
حقوق الصورة: بي آر نيوز واير. تعديل إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية.
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

نشأتها ودراستها الأكاديمية

ولدت رانيا لأسرة لبنانية، وتنقلت في حياتها بين 8 دول. حصلت على درجة البكالوريوس في علوم الحاسوب والهندسة الكهربائية عام 2000 من "معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا" في أميركا، ثم عملت كمساعد مدرس في "معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا" خلال عام 2000، ومساعد باحث في الدراسات العليا بالمعهد ذاته بين عامي 2000 و2001، ونالت بعدها درجة الماجستير في علوم الحاسوب والهندسة الكهربائية عام 2001 من المعهد ذاته، وتمكنت من إكمال درجة الدكتوراه في علوم الحاسوب عام 2008 من "جامعة شتوتغارت" في ألمانيا. 

مسيرتها المهنية في آي بي إم

انضمت لشركة "آي بي إم" عام 2001 لتعمل مهندسة للبرمجيات في مركز أبحاث توماس جون واتسون التابع للشركة بين 2001 و2007، ثم أصبحت مهندسة للحوسبة السحابية في "آي بي إم غلوبال تكنولوجي سيرفيسس" بين 2009 و2010، وعضو مؤسس لفريق "بيس غروث أركيتكت" (Base Growth Architect)، المكلف بحلول الحوسبة السحابية المبتكرة لعملاء الشركة، حيث عملت بمنصبها هذا مع المدراء التنفيذيين وفرق القيادة الفنية لتصميم وتقديم حلول جديدة للعملاء.

تمكنت خلف من إثبات مهاراتها داخل الشركة، الأمر الذي منحها فرصة التنقل لمناصب أعلى، فانضمت لهيئة الأبحاث في "آي بي إم" كباحثة رئيسية بين 2010 و2015، ثم أصبحت مديرة رئيسية بالهيئة ذاتها خلال 2016، وعملت على تأسيس النظام الأساسي السحابي للتعلم المعرفي والتعلم الآلي والعميق وإنترنت الأشياء، وشغلت بعدها منصب مديرة قسم المنصة السحابية والنماذج البرمجية ومكتبات التشغيل الحوسبية بين 2016 و2017، حيث حددت استراتيجية أبحاث الأتمتة العالمية التي تعمل بالذكاء الاصطناعي، وأشرفت على إدخال عنصر الابتكار في العديد من المنتجات القائمة على الذكاء الاصطناعي الجديدة، والحوسبة بدون خادم، وخدمات الويب وغيرها. وتولت بعدها منصبها الأخير في الشركة كمديرة لقسم هندسة الذكاء الاصطناعي في "مركز آي بي إم لأبحاث الذكاء الاصطناعي" بين 2017 و2020، وغادرت الشركة بعد مسيرة امتدت لعشرين عاماً حققت فيها نجاحاً واضحاً. 

اقرأ أيضاً: تعرف على المهندس اللبناني نصري خطار ومعالجة مشاكل اللغة العربية بابتكاره لأبجدية موحدة

بداية جديدة

في سبتمبر/أيلول 2021، قررت شركة "إيناري" (Inari) الأميركية تعيين خلف رئيسة لقسم المعلومات والبيانات فيها، وهي شركة تعمل على بناء نظام غذائي جديد وأكثر استدامة باستخدام تكنولوجيا جديدة، ستتولى فيها خلف قيادة العمل في التعلم الآلي والبيانات والحوسبة لتحسين الأداء وتحقيق نظام غذائي أكثر استدامة، والاستفادة من التعلم العميق لرسم خرائط للشبكات الجينية شديدة التعقيد، وتحديد أفضل السبل للتعامل مع التحديات الحرجة مثل عدم كفاءة استخدام الموارد، بما يعمل على تحسين أداء النبات لدعم نظام غذائي أكثر استدامة. وتشغل خلف بالإضافة لعملها الحالي عضوية المجلس الاستشاري في "معهد رفيق الحريري للحوسبة والعلوم الحسابية والهندسة بجامعة بوسطن". 

اقرأ أيضاً: تعرّف على العالم اللبناني الأميركي غابرييل ربيز ودوره الرائد في مجال الاتصالات الراديوية

إنجازات وجوائز

خلف متحدثة يتم دعوتها بشكل متكرر للمؤتمرات للحديث عن الشمول الرقمي والتعلم الآلي للنساء والفتيات، وعملت في مجالس مراجعة العديد من المجلات، ونالت "جائزة شركة آي بي إم للإنجاز البحثي الاستثنائي"، واختيرت واحدة من أعضاء لجنة حكام جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو للأعوام 2018 و2019 و2020.