اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


أصبحت الخوارزميات أكثر أهمية من ذي قبل، ولكن استغلال قدراتها إلى أقصى حد يعد معركة لا تنتهي، وتبقى البشرية هي محور اهتمام كل شركة.

2021-07-29 14:59:30

22 نوفمبر 2018
Article image
دانييل إيك (على اليمين) وريد هايستينجز (على اليسار).
مصدر الصورة: إرنستو روسيو/ صور جيتي لنتفليكس (هايستينجز)، ودرو أنجيرير/ صور جيتي (إيك)
في الشهر المنصرم، قامت نتفليكس -وبكل هدوء- بحذف كل ما تبقى من تقييمات المستخدمين على خدمتها. وهكذا استكمل ريد هايستينجز (المدير التنفيذي لنتفليكس) أحدث نقلة في إستراتيجية الشركة دائمة التطور، فقد قررت نتفليكس أن تبتعد عن حكمة الجماهير في اقتراحات المحتوى عليها، وتكتفي بحكمة الآلات. وحالياً تُمسك الخوارزميات بزمام الأمور في نتفليكس، شأنها شأن أغلب الشركات في هذا الاقتصاد. وقد شهد العام الماضي تصاعداً في الإعجاب بالذكاء الاصطناعي، والخوف منه أيضاً، وأصبح هذا الطابع ميزة أساسية في الضربات التي بدأت تتلقاها شركات لم يكن أحد يجرؤ من قبل على الاقتراب منها (مثل فيسبوك وجوجل)، التي أصبحت الآن وقوداً لجلسات الاستجواب في الكونجرس والمقالات الصحافية الغاضبة. ولكن من جهة أخرى، أصبح الذكاء الاصطناعي أقوى محرك محتمل جديد لزيادة فعالية الشركات، وأداة أساسية تدعم الأفضلية التنافسية للشركات من أمازون إلى أكسنتشر. وأصبحت نتائج الذكاء الاصطناعي وصعود الخوارزميات أكثر أهمية وعلاقة بالجميع، وأكثر تعقيداً من ذي قبل. ولم يعد من الممكن أن ننكر أن الموجة التقنية الجديدة أصبحت على وشك اكتساح كل شيء، وأنه لم يعد هناك مجال للتراجع. وسواء كنت تدير شركة عامة كبيرة أو شركة ناشئة، وسواء كنت عضواً في الوسط الأكاديمي أو في عالم المؤسسات غير الربحية، وسواء كنت تشرف على فريق أو تُسهم في عمليات مؤسسة ما، يجب أن تستوعب تصاعد انتشار الذكاء الاصطناعي واستخدامه. وإليك فيما يلي خمسة دروس ذكرها الكاتب روبرت سافيان في مقال له على مجلة "فاست كومباني Fast Company"، وهي تلخِّص كيفية قيام الخوارزميات بإعادة تعريف الأعمال وقيادة الشركات، بما فيها الدرس الأكبر الذي يجب أن يتعلمه كلُّ قائد

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


PEROVSKITE

البيروفسكايت

هي مركبات طبيعية أو مصنّعة في المختبر ذات بنية بلورية مماثلة لبنية أوكسيد التيتانيوم والكالسيوم الذي يعتبر أول البيروفسكايت المكتشفة.