اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مشهد من مسرحية "الذكاء الاصطناعي: عندما يكتب الروبوت مسرحية".
الصورة الأصلية: الموقع الرسمي للمسرحية | تعديل: إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية



في عام 1921 سمع العالم لأول مرة كلمة روبوت تقال ضمن أحداث مسرحية، واليوم يكتب الروبوت بنفسه المسرحية.

بقلم عمرو عوض

2021-03-03 18:00:34

2021-03-24 23:22:30

03 مارس 2021
احتفالاً بالذكرى المئوية لعرض مسرحية “روبوتات روسوم العالمية” للأديب التشيكي كاريل تشابيك، التي ذُكرت فيها كلمة روبوت لأول مرة في التاريخ، عُرضت هذا الأسبوع أول مسرحية كتبها الروبوت بنفسه. روبوت يتعرف على العواطف البشرية في بداية الأسبوع الجاري، عُرضت على الإنترنت مسرحية حملت عنوان: “الذكاء الاصطناعي: عندما يكتب الروبوت مسرحية”. وتروي الأحداث رحلة شخصيتها الرئيسية (الروبوت)، الذي يخرج إلى العالم للتعرف على المجتمع والعواطف البشرية، بل حتى التعرف على الموت. والمسرحية -التي بلغت مدتها 60 دقيقة- من تأليف المولد اللغوي جي بي تي-2 (GPT-2)، الذي ابتكرته شركة أوبن إيه آي (OpenAI)، وأشرف على إنتاجها باحثون من جامعة تشارلز في التشيك. وقد تم…

سجل في نشرة الخوارزمية

ابق مواكباً لأحدث أخبار وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في قطاعك، وتأثيراته المستقبلية على مجال عملك.