اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
الصورة الأصلية: ثري دي أنيميشن برودكشن كومباني عبر أنسبلاش | تعديل: إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية



تحديد أهداف الحكومات من استخدام البلوك تشين

أخذت الحكومات والمؤسسات العامة في جميع أنحاء العالم تتأهب للاستفادة من التكنولوجيا لصالحها، ولكي تظهر نفسها كمؤسسات مؤيدة للابتكار.

بقلم محمد سير

2020-06-09 20:00:29

2020-08-23 23:26:03

09 يونيو 2020
نشرة خاصة من إيرنست ويونغ في الوقت الذي لا تزال فيه دول العالم منقسمة بشأن مصير العملات المشفرة، تمكنت تقنية البلوك تشين -أو نسختها الأكثر عمومية المعروفة باسم: تقنية دفتر الحسابات الموزع- من أن تتخذ موقعها كتقنية ناشئة رئيسية يمكنها إحداث تغييرات كبيرة في كيفية استخدام الحكومات والشركات للعملات الرقمية. إن وجود خصائص مثل القدرة على نقل البيانات بطريقة آمنة وجديرة بالثقة، وتنفيذ العقود الذكية، يجعل من البلوك تشين مرشحاً رئيسياً لإنجاز مشاريع قادرة على تحقيق التحول. علاوة على ذلك، ومع انتقال حلول البلوك تشين من إطار حالات الاستخدام الفردية إلى إطار الحالات المتعلقة بالأعمال التجارية، أخذت الحكومات والمؤسسات العامة في جميع أنحاء العالم تتأهب للاستفادة من التكنولوجيا لصالحها، ولكي تظهر نفسها كمؤسسات مؤيدة للابتكار. وفقاً للمنتدى الاقتصادي العالمي، فإن أكثر من 40 مصرفاً مركزياً حول العالم يقوم بتجربة تقنية دفتر الحسابات الموزع. في حين، يشير مرصد القطاع العام التابع لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إلى وجود أكثر من 200 مبادرة للقطاع العام في 45 دولة. وتشمل

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.