اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي



لماذا لم يحذُ مجتمع تطوير الذكاء الاصطناعي حذو نظرائه في عالم الهواتف والأجهزة الذكية؟

2022-06-07 14:39:10

05 يونيو 2022
تؤدي التكنولوجيات المتقدمة دوراً بالغ الأهمية في رسم ملامح مشهد الحياة اليومية وتسهيل أداء المهام مهما بلغت درجة تعقيدها. وقد يخيل لكم أن استخدام الهواتف الذكية هو أمر بسيط وبديهي في عام 2022، لكن في الحقيقة، يتطلب عملها في يومنا هذا استخدام مجموعة كبيرة من التطبيقات التي طورها آلاف المبرمجين حول العالم. ودون أدنى شك، يجسّد عمل الهواتف الذكية بهذه الكفاءة إنجازاً بالغ الأهمية يكاد يرقى لمستوى المعجزات. وأثناء عملها المستمر، تجمع التطبيقات وتستخدم كميات هائلة من البيانات لإنجاز مختلف الأعمال والمهام في حياتنا اليومية. وتتسم تجربة الاستخدام بمستويات مذهلة من الجودة لدرجة أننا بالكاد قادرون على إدراك الحجم الهائل للعمليات الجارية خلف ما نراه على الشاشة، ومقدار العمليات التي يقوم بها نظام تشغيل الهاتف لجعل كل ذلك ممكناً. ولا تمثل أنظمة التشغيل بحد ذاتها مفهوماً جديداً. وحتى في حالة الحوسبة المتنقلة، تخضع أنظمة تشغيل الهواتف المتنقلة لعمليات تطوير مستمرة منذ تسعينيات القرن الماضي على الأقل. لكن دون تمكين أنظمة التشغيل من العمل بأقصى مستويات الانسيابية، سيكون من الصعب علينا رؤية الهواتف الذكية تحقق مستويات الانتشار الهائلة التي نراها اليوم. اقرأ أيضاً:

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.