X
Article image
مصدر الصورة: أسوشييتد برس
Article image

مصدر الصورة: أسوشييتد برس

عالم الفضاء حب

تريد الشركة أن تنضم إلى سبيس إكس وون ويب وغيرها، ومن الواضح أن الفضاء سيزدحم قريباً.

قدمت الشركة طلباً لهيئة الاتصالات الفيدرالية الأميركية حتى تنضم إلى سبيس إكس وون ويب وغيرها في إطلاق مجموعة من الأقمار الاصطناعية لتزويد الإنترنت عريض الحزمة.

الخطة

طلبت أمازون ترخيصاً لإطلاق 3,236 قمراً اصطناعياً إلى المدار في إطار مشروع كايبر. وتقول إنها ترغب في تقديم خدمة الاتصال بالإنترنت إلى عشرات الملايين حول العالم ممن ليس لديهم وصول إلى الإنترنت عريض الحزمة. وقد ورد في الطلب: “تهدف أمازون إلى أن تصبح أكثر شركة تركز على العملاء في العالم بأسره، ويُعتبر مشروع كايبر من مشاريعنا الطموحة الموجهة نحو تحقيق هذا الهدف”.

التشغيل

ستحلق الأقمار الاصطناعية ضمن 98 مستوًى مدارياً على ارتفاع 589 إلى 629 كيلومتراً. وبعد 10 سنوات ستسقط من المدار لتخفيف أخطار الحطام الفضائي كما أورد موقع جيك واير. وتقول أمازون إنها ستبدأ بتقديم الخدمات بمجرد وجود 578 قمراً جاهزاً.

الكثير من العمل

بحلول العام 2025، قد يصل عدد الأقمار الاصطناعية التي تُطلق نحو الفضاء سنوياً إلى 1,100 قمر اصطناعي، بعد أن كان عددها 365 في 2018. وقد حصلت سبيس إكس على ترخيص لإطلاق 12,000 قمر اصطناعي صغير بحلول العام 2027 ضمن مجموعة ستارلينك.

وبما أنها أوصلت 60 قمراً إلى المدار، فيبدو أنها سبقت أمازون، كما أنه توجد معلومة أخرى مثيرة للاهتمام؛ حيث إن رئيس مشروع كايبر -وفقاً للطلب- هو مهندس سابق في ستارلينك، وقد أوردت التقارير أن إيلون ماسك طرده في إطار عملية إعادة تنظيم لسبيس إكس.

المزيد من المقالات حول عالم الفضاء

  1. Article image
  2. Article image
  3. Article image
error: Content is protected !!