اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


قدمت لنا 2019 بعض المؤلفات التي تعتمد على الأدلة لمواجهة السرديات السياسية الشائعة حول سيطرة الروبوتات وانهيار الرأسمالية.

2020-01-01 15:11:53

01 يناير 2020
Article image

أشعر بالذهول إزاء العدد الكبير من الكتب الرائعة حول الاقتصاد في هذه السنة. وتتضمن قائمة الكتب المفضلة لديَّ أدناه تحليلاتٍ مثيرة للتفكير حول عدة مسائل، مثل عدم المساواة والتغير المناخي والحالة المزرية للابتكار في الولايات المتحدة، وتفسيرات للأخطاء التي حدثت وكيفية إصلاحها. ولكن هل يكترث أحد بكل هذا؟ لا تقتصر المشكلة حالياً على جهل السياسيين والعامة إجمالاً بهذه المعلومات، بل تصل إلى اتخاذهم المسارَ المعاكس، وفعل ما يتضارب بشكل واضح مع المنطق الاقتصادي السليم. والأمثلة كثيرة: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، الحروب التجارية، الذعر والغضب إزاء قضية الهجرة، وسياسات الضرائب التي تؤدي إلى مفاقمة عدم المساواة. لقد حل الذعر باليسار تماماً مثل اليمين؛ حيث إن الرأسمالية دخلت مرحلة الانهيار، ودخل أطفالنا في مرحلة الخطر! بدأت الروبوتات توسِّع نفوذها، وأصبح الدخل الأساسي المضمون هي الوسيلة الوحيدة لحماية الملايين من المجاعة! لا يهم أن هذه القصص أبعد ما تكون عن الواقع، ولا يهم أنه يمكن دحضها بسهولة بنقاش اقتصادي منطقي، فهي السرديات السياسية الشائعة، وهي الأعلى صوتاً اليوم. ونحن نعرّض أنفسنا للخطر عندما نتجاهل تفكير وتحليل أذكى الاقتصاديين في العالم. وفي هذه الكتب، هناك

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.