اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


فيروس كورونا الذي يصيب المعدة بات محور الدراسات العلمية، هل هو نوع جديد من الفيروس مختلف عن الذي يصيب الجهاز التنفسي؟

2020-05-04 15:01:58

30 أبريل 2020
Article image
مصدر الصورة: إنحين أكيورت عبر أنسبلاش
في 22 أبريل نشرت الطبيبة البريطانية فيرن ريدل مجموعة تغريدات بدأتها هكذا: "مرحباً، لم أكن موجودة على تويتر لأنني مصابة منذ 33 يوماً بفيروس كورونا. منذ 26 عاماً لم أُصِب بمرض بهذا السوء. أشعر أنني محظوظة لأنني لم أعانِ من أي أعراض تنفسية. كنت مصابة بفيروس كورونا الجهاز الهضمي، الأعراض الخفيفة والمتوسطة لهذا المرض مروّعة". استكملت الطبيبة شرح عوارض إصابتها بتغريدات أخرى، فقالت: "في الأيام العشرة الأولى، كانت أعراض الإصابة شديدة، حيث أُصِبت بنزلة برد، وفي اليوم التاسع فقدت حاسة الشم، وفي يوم العاشر انحدر وضعي الصحي بقوة. كان الأمر كما لو كنت مصابة بتسمم". في اليوم الرابع عشر فقدت الطبيبة تركيزها العقلي. قالت إن ذاكرتها تقلصت بشدة ولم تتذكر كامل التفاصيل المروعة التي كانت تمر بها، وذلك بعد نوبة غثيان شديدة أصابتها. لقد عانت فيرن من إسهال شديد وجفاف حاد، مما كان يجبرها إلى شرب أكثر من ستة لترات من المياه في اليوم. تناولت الطبيبة جرعات مكثفة من الباراسيتامول والميتوكلوبراميد لتخفيف الأوجاع والغثيان، غير أن وضع معدتها لم يتحسن أبداً، مما دفعها إلى استبدال الدواءين بإنتيروسجيل. وعلى عكس فيروس كورونا الذي يصيب الجهاز التنفسي -والذي يؤدي إلى ارتفاع حاد في درجة الحرارة- فقد عانت الطبيبة البريطانية من انخفاض حاد في درجة

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.