اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image


2021-01-25 16:00:44

2021-12-19 18:43:15

25 يناير 2021
تعلمت ذراع روبوتية افتراضية حلَّ مجموعة واسعة من الألغاز المختلفة -مثل رص المكعبات وإعداد المائدة وترتيب قطع الشطرنج- دون الحاجة إلى إعادة تدريبها على أداء كل مهمة. وقد فعلت ذلك من خلال اللعب ضد ذراع روبوتية أخرى تم تدريبها على إعطاء الذراع الأولى تحديات تزداد صعوبتها أكثر فأكثر. اللعب الذاتي تتعلم ذراعا الروبوت المتطابقتان أليس وبوب -اللتان طورهما باحثون في مختبر أوبن إيه آي- من خلال لعب لعبة ضد بعضهما البعض ضمن عملية محاكاة، دون تدخل بشري. ويستخدم الروبوتان تقنية التعلم المعزز، وهي تقنية يتم فيها تدريب أنظمة الذكاء الاصطناعي، عن طريق التجربة والخطأ، على الإجراءات التي يجب اتخاذها في مواقف مختلفة…