اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image




تستطيع هذه الأداة القائمة على تقنية التعلم العميق أن تتنبأ بهذا المرض حتى 5 سنوات قبل حدوثه.

2021-07-16 02:43:27

28 يونيو 2019
ابتكرت جامعة إم آي تي بولاية ماساتشوستس الأميركية أداةً جديدة تستخدم الذكاء الاصطناعي في الفحص والتشخيص، ويمكنها التنبؤ بسرطان الثدي حتى 5 سنوات قبل حدوثه. تفاصيل الخبر استطاع مختبر علوم الحاسوب والذكاء الاصطناعي التابع لجامعة إم آي تي بناءَ هذا النموذج القائم على تقنية التعلم العميق، وتغذيته ببيانات من مستشفى ماساتشوستس العام، حتى تمكَّن من توقُّع ما إذا كان الشخص سيصاب بسرطان الثدي أم لا. وبحسب ما نشرته الجامعة، فإن هذا النموذج أفضل من النماذج الأخرى بكثير في مسألة التنبؤ بالاعتماد على المخاطر الموجودة؛ حيث وصلت دقة توقعه للإصابة بهذا المرض في أخطر صوره إلى 31%، مقارنة بنسبة 18% للنماذج التقليدية. وقد لاحظ الباحثون أن النماذج المماثلة لنموذجهم تتحيز في أغلب الأحيان إلى المرضى من ذوي البشرة البيضاء، في حين أن البيانات تقول إن النساء ذوات البشرة السمراء أكثر عرضة بنسبة 42% للإصابة بسرطان الثدي من ذوات البشرة البيضاء. ولهذا فقد اهتم الباحثون بتغذية هذا النموذج ببيانات "أكثر إنصافاً" لضمان عدم التحيز لإحدى فئات المرضى دون

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.