تتبع العواطف

هل تشكل تقنية التعرف على الوجوه خطراً على العامة؟ وهل يجب على الحكومات تنظيمها؟

معهد إيه آي ناو يعتبر أن التعرف على الوجوه هو التحدي الأساسي الذي يواجه المجتمع وصانعي السياسات، ولكن هل فات الأوان فعلاً؟