غنى الهنائي

باحثة مساعدة في قسم الهندسة المدنية والبيئية في جامعة جنوب كاليفورنيا



معلومات حول المبتكر

العمر

29


الجنسية

الإمارات العربية المتحدة


المنصب

باحثة مساعدة في قسم الهندسة المدنية والبيئية في جامعة جنوب كاليفورنيا


غنى الهنائي

باحثة مساعدة في قسم الهندسة المدنية والبيئية في جامعة جنوب كاليفورنيا


تعتبر بيئة الخليج العربي من البيئات المميزة، فهو مجرد مسطح مائي صغير شبه مغلق، ولكنه في نفس الوقت موطن لحوالي نصف محطات تحلية المياه في العالم، ناهيك عن كثرة العمليات الخاصة بالأنشطة النفطية فيه، حيث توجد أكثر من 800 منصة نفط بحرية، وأكثر من 25,000 ناقلة نفط تعبر مياهها سنوياً وهي تحمل حوالي 60% من الشحنات العالمية للنفط. وإذا أضفنا الطاقة النووية إلى هذه المنطقة، فستصبح مياه الخليج حساسة للغاية. ونظراً لتشارك هذه الصناعات الثلاث الضخمة لنفس المسطح المائي، فإن أية حادثة تقع في إحداها ستؤثر على الأخريين بشكل مباشر. 

وجهت غنى جهودها إلى العمل على تطوير أدوات لضمان السلامة والوثوقية لمصادر المياه والطاقة في منطقة الخليج العربي، وركزت في أبحاثها على الكوارث البيئية التي قد تحدث هناك؛ حيث قامت باعتماد مقاربة متكاملة منهجية لتحليل هذه العلاقة، وفهم وتقييم هذا الارتباط بين الصناعات الثلاثة (صناعة النفط، والطاقة النووية، وتحلية المياه)، وتطوير هيكلية لمنع الكوارث والاستعداد لها بشكل يشمل جميع الصناعات والبلدان المعنية. ويُذكر أن حياة وسلامة أكثر من 150 مليون شخص تعتمد بشكل كامل على سلامة هذه التقنيات في العمل معاً؛ حيث إن أي تسرب كبير نفطي أو إشعاعي قد يؤدي إلى تعريض مصدر مياه الشرب الأساسي لهؤلاء البشر إلى الخطر، فمعظم البلدان في المنطقة تعتمد بشكل كبير على مياه الخليج المحلاة للحصول على مياه الشرب، وبنسبة تبلغ 95%.