اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


تمكنت نوف الجابري من إجراء عملية جديدة لتحويل المواد البلاستيكية إلى وقود نظيف ومواد كيميائية حيوية.

2022-01-30 10:30:54

17 يناير 2022
Article image
حقوق الصورة: إم آي تي تكنولوجي ريفيو.
دراستها واهتمامها البحثي نالت نوف الجابري جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو لعام 2021، وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في العلوم عام 2010 من "جامعة الملك عبدالعزيز"، وعلى درجتي الماجستير عام 2011 والدكتوراه عام 2017 في الهندسة الكيميائية من "جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية"، بعد أن قدمت أطروحة اقترحت فيها تصنيع مادة محفزة تسمح بتحويل النفايات إلى وقود بدرجة حرارة منخفضة جداً لتفادي إنتاج الغازات، وذات فعالية عالية بإنتاج الوقود. بدأت الجابري أبحاثها بعد اطلاعها على العديد من الإحصائيات العالمية التي توصي بالتقليل من الاعتماد على البترول، وإيجاد مصادر جديدة للطاقة تكون صديقة للبيئة، وركزت على مشكلة سوء التعامل مع المخلفات البلاستيكية ومعالجتها لاستخراج الطاقة منها واستخدامها كوقود، وبالتالي إيجاد مصدر بديل للطاقة وتقليل ظاهرة الاحتباس الحراري عن طريق تحويل النفايات البلاستيكية إلى وقود. ولها العديد من المنشورات والأوراق البحثية، ونالت أكثر من 20 براءة اختراع في مجال إنتاج الطاقة والمواد المتقدمة. ابتكار جديد لتحويل النفايات البلاستيكية انضمت للعمل في أرامكو السعودية عام 2011، ولا تزال تعمل حتى اليوم (2022) مهندسة بترول وخبيرة في الجيوفيزياء بقسم تكنولوجيا هندسة المكامن بمركز البحوث المتقدمة التابع للشركة، وتقود الجهود المبذولة لتصميم وتركيب مواد متطورة جديدة لمواجهة التحديات الرئيسية في

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.