اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


ساهمت أبحاثها في الكشف عن وجود رابط بين مرض السكري من النوع الثاني وعوامل وراثية عند السكان المحليين في الإمارات.

2020-07-28 12:28:41

28 يوليو 2020
Article image
مصدر الصورة: موقع مجلة فرايداي
النشأة والدراسة ولدت حبيبة الصفار في الإمارات العربية المتحدة سنة 1977، وتقول في إحدى المقابلات معها إنها أحبت دراسة المواد العلمية وانحازت إليها منذ صغرها، وهو الأمر الذي انعكس لاحقاً على خيارها بعد إنهاء مرحلة الدراسة الثانوية؛ إذ قررت دراسة الكيمياء الحيوية في الولايات المتحدة الأميركية، حيث حصلت على درجة الإجازة من جامعة سان دييغو الحكومية سنة 2002، ومن ثم قررت متابعة تعليمها العاليّ لتدخل أكثر المجال الطبي، ولذلك انتقلت إلى جامعة ليفربول البريطانية وحصلت منها على درجة الماجستير في مجال الهندسة الطبية الحيوية سنة 2003، وأتبعتها بدرجة الدكتوراه في مجال العلوم الطبية والطب الشرعي من جامعة غرب أستراليا، وأنهتْها سنة 2010، وفي سبيل المزيد من التحصيل الأكاديمي والتطوير الذاتي، قامت الصفار بإجراء تدريبٍ في جامعة هارفارد الأميركية حول البحث الأكاديمي السريري، الذي أنهته سنة 2014. المسيرة العلمية والمهنية  تعتبر حبيبة الصفار من العالمات البارزات على المستوى العربي والعالمي في مجال الدراسات الجينية، وبدأت مسيرتها المهنية في قسم شرطة مدينة دبي سنة 2003، التي عملت فيها خبيرةً في الأبحاث الجنائية والطب الشرعي، وبقيت في هذا المنصب حتى سنة 2011، حيث انتقلت فيها للعمل في جامعة خليفة التي تعمل فيها حتى يومنا هذا. تحمل حبيبة الصفار رتبة أستاذة مساعدة في جامعة خليفة، وتشغل أيضاً منصب المديرة التنفيذية لمركز التقانة الحيوية في الجامعة نفسها. عملت الصفار على إنجاز مشاريع بحثية هامة في المجال الجيني، وتحديداً في مجال العوامل

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.