اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: ناثانا ريبوكاس عبر أنسبلاش



إن زيادة المعرفة العلمية والحث على التفكير النقدي هي أمورٌ من شأنها رفع قدرة البشر على تمييز الأخبار الكاذبة من الصحيحة.

2020-07-17 18:03:52

17 يوليو 2020
لم يعد الأمر خافياً على أحد أن هنالك مشكلة عميقة في كيفية استهلاكنا للمعلومات في العصر الرقمي الحالي، والحديث هنا هو الانتشار الكبير للمعلومات الزائفة والحقائق المضللة ويدعم هذا الأمر السهولةُ الكبيرة التي توفرها شبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل، وبالرّغم من أن هذا الأمر بحد ذاته قد شكَّل تحدياً في السابق، إلا أن هذا التحدي قد تضاعف وامتلك أهميةً أكبر بدءاً من تفشي فيروس كورونا المستجد وتحوله لجائحة عالمية؛ تتطلب مكافحة الفيروس وعياً وإدراكاً جيداً من الأفراد بالتفاصيل المتعلقة به وكيفية الوقاية منه وعلاجه، وبالتالي فإن انتشار المعلومات المضللة سيمثل تهديداً لحياة البشر. مكافحة انتشار الأخبار الزائفة لا يقتصر فقط على إعطاء الأولوية لمصادر المعلومات الموثوقة فقط، فهذا الأمر لن يوقف أي شخص من مشاركة رابط أو منشور على فيسبوك -مثلاً- يتضمن معلومات غير صحيحة حول دواءٍ ما لعلاج فيروس كورونا. معالجة هذه المشكلة -أي انتشار المعلومات المضللة- يتطلب فهم مَنشئها: لماذا نقوم بمشاركة معلومات غير صحيحة؟ حول الدراسة مثل هذا السؤال هو محور دراسة قام فريقٌ من العلماء من عدة جامعات أميركية بتنفيذها، في محاولةٍ لفهم الدوافع والعوامل المرتبطة بقيام فردٍ ما بمشاركة خبر أو منشور غير دقيق أو صحيح، وبالتحديد تلك المتعلقة بفيروس كورونا المستجد. تم تنفيذ الدراسة على مرحلتين، وعلى عينةٍ من المتطوعين وصل عدد أفرادها إلى 1700 شخص. تم تنفيذ نفس الإجراءات في كل مرحلة: تقسيم المتطوعين إلى قسمين ويتم عرض نفس العناوين على كل قسم، لكن مهمة كل

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


FIREWALL

جدار الحماية

عبارة عن جهاز أمن يُستخدم في الشبكات الحاسوبية لمراقبة حركة البيانات الداخلة والخارجة واتخاذ القرار بمنع أو سماح مرور جزء محدد من تلك البيانات بناءً على مجموعة من القواعد الأمنية المعرفة مسبقاً.