اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: إم إس تك



أصبحت تطبيقات المواعدة تسبب الملل للكثيرين الذين وجدوا أساليب أخرى متنوعة على الإنترنت للحصول على علاقات عاطفية تتوافق مع متطلباتهم وظروهم. تعرف على بعض هذه الطرق.

2021-10-31 12:05:58

31 أكتوبر 2021
بعد أن سئم الناس من تطبيقات المواعدة، وجد الباحثون عن القصص الرومانسية ضالتهم في تويتر وتيك توك، بل وحتى النشرات الإخبارية بالبريد الإلكتروني. كانت كاثرين مورغان تشعر "بالسأم الشديد" من تطبيقات المواعدة. وقد رأت الكثيرين يستخدمون خدمات مثل "تندر" (Tinder) و "بامبل" (Bumble)، ولكنها لم تقتنع بها فعلياً. وتقول: "لقد كان الكثير من أصدقائي يتحدثون عن نجاحهم في استخدام هذه التطبيقات، وكنت بدوري أتمنى لو أعثر على طريقة أخرى". ولهذا، قررت أن تتصرف بنفسها. ففي يوليو/ تموز، أنشأت سلسلة تغريدات على تويتر، ودعت الناس إلى المشاركة فيها بالرد عليها بصورة لأنفسهم مع بعض المعلومات حول ما يبحثون عنه، أو بالأحرى، من يبحثون عنه. واشتعلت السلسلة بالنشاط والمشاركات. استمتعت مورغان بالمشاعر الإيجابية لرؤية الناس يعثرون على بعضهم البعض –"أنا أحب الحب!"- والعلاقات الحقيقية التي تمكنت من قيادتها، مثل عدة مواعيد في بلدتها بورتلاند بولاية أوريغون، وأحد الأشخاص الذي كان يفكر بالطيران إلى نيويورك لموعد غرامي بسبب الموضوع، بل وحتى علاقة دامت لفترة قصيرة. وحتى الآن، ما زال الناس يواصلون إضافة صورهم إلى سلسلة التغريدات، في بحث عن الحب عبر الولايات المتحدة. وإذا بدت هذه الطريقة قديمة نوعاً ما، فلأنها فعلاً كذلك. ولكنها تختلف بطبيعة الحال إلى حد كبير عن العجائز الثرثارات اللواتي يرتبن المواعيد الغرامية. غالباً ما تكون هذه المحاولات مرتجلة، وتعتمد على منصات مثل تويتر وتيك توك، وخلافاً لتطبيقات المواعدة التي تتضمن قوائم لا تنتهي من العازبين المناسبين، فإنها تركز للغاية على شخص واحد في كل مرة. اقرأ أيضاً:

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


FULL STACK DEVELOPER

مطور الحزمة الكاملة

هو مطور أو مهندس يعمل على بناء وتطوير جانب المستخدم وجانب الخادم من تطبيق أو موقع ويب ما. ينجز مطور الحزمة الكاملة كافة متطلبات المشروع بدءاً من واجهة المستخدم وصولاً إلى الخادم وقاعدة البيانات وغيرها.