اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image

مصدر الصورة: آور ون



شخصيات مبنية على أشخاص حقيقيين وتعتمد على الذكاء الاصطناعي ويمكن أن تظهر في آلاف مقاطع الفيديو وتقول أي شيء، وبأي لغة.

2021-09-21 11:38:56

21 سبتمبر 2021
على غرار الكثير من الطلاب، عملت ليري في عدة وظائف بدوام جزئي. تبلغ ليري من العمر 23 عاماً، وتعمل في خدمة المطاعم والمقاهي في مكان قريب من جامعتها. كما تبيع أيضاً السيارات، وتعمل في مجال التجارة بالتجزئة، وتجري مقابلات العمل وتقود جلسات تعريف الموظفين الجدد بالشركة والعمل كممثلة عن الموارد البشرية، في ألمانيا. أما قدرة ليري العجيبة على القيام بكل هذه الأعمال في عدة بلدان، فتعود إلى أنها أجّرت وجهها لآور وَن، وهي شركة ناشئة تعتمد على الأشكال البشرية لبناء شخصيات قائمة على الذكاء الاصطناعي للظهور في مقاطع فيديو تسويقية وتعليمية للمنظمات حول العالم. وتمثل هذه الشركة جزءاً من موجة من الشركات التي بدأت بإحداث تغيير شامل في طريقة إنتاج المحتوى الرقمي. وسيؤثر هذا بدرجة كبيرة على القوى العاملة من البشر. تعمل ليري بخدمة المطاعم والمقاهي شخصياً، لكنها لا تعرف بالضبط ما تقوم به نسخها الرقمية. وتقول: "لا شك في أنه من الغريب التفكير بأن وجهي يمكن أن يظهر في مقاطع فيديو أو إعلانات لشركات مختلفة". ليست آور وَن الشركة الوحيدة التي تستخدم تكنولوجيا التزييف العميق على هذا المستوى لإنتاج مقاطع فيديو تجمع لقطات حقيقية مع مقاطع مولدة بالذكاء الاصطناعي. فقد استخدمت شركات أخرى ممثلين محترفين لإضفاء مسحة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.