اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: بيكساباي.



دخل الذكاء الاصطناعي عالم المكتبات، ما ساعد على تسهيل عمل أُمناء المكتبات، ووفر وقتهم وجهدهم، وساعد الباحثين والقرّاء في تحقيق غاياتهم من المكتبات.

2022-06-12 11:41:39

12 يونيو 2022
إن وجود أعداد هائلة من الكتب والأوراق البحثية والمستندات في المكتبات العامة والأكاديمية، يجعل من الصعب على القرّاء والباحثين إيجاد المراجع والمعلومات التي يبحثون عنها. أدى ذلك إلى ضرورة أتمتة عمل المكتبات، فأدى الذكاء الاصطناعي دوراً كبيراً في هذا التحوّل. استخدامات الذكاء الاصطناعي في المكتبات يُطبَّق الذكاء الاصطناعي في المكتبات لإنجاز العديد من المهام التي كان يصعب أداؤها بدونه، أو أنها كانت تحتاج وقتاً طويلاً ليتم إنجازها، ومن هذه المهام:  فهرسة المحتوى الفهرسة مهمة شاقة ويدوية، يتم فيها تصنيف الكتب والمجلات والأوراق بناءً على معيار معين يحدده القائمون على المكتبة، ما يتيح للقارئ إلقاء نظرة عامة على المضمون. في المقابل، لا يمكن للقارئ معرفة إن كان في الكتاب معلومات تفيد بتخصصات مختلفة عن تلك التي حددها القائمون على المكتبة، وقد يصبح التصنيف غير مناسب مستقبلاً مع تطور العلوم. أصبح بالإمكان تجاوز تلك المشكلة بوجود أدوات الفهرسة القائمة على الذكاء الاصطناعي، فهي تعالج المستندات بدقة وسرعة، وتحدد المفاهيم وتعيّن الكلمات الرئيسية المقابلة لها، وتوفر مواد أكثر تحديداً ودقة للقرّاء. ستساعد أتمتة الفهرسة أيضاً القارئ على اكتشاف أدبيات جديدة بالإضافة إلى التنقل عبر تخصصات مختلفة، وهو أمر غير متاح من خلال الفهرسة اليدوية، كما تساهم في تخفيف العبء عن أُمناء

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


QUBIT

كيوبت

عادة ما تكون جسيمات دون ذرية مثل الإلكترونات والفوتونات. يمكن للكيوبتات أن تمثل عدداً كبيراً من التركيبات المحتملة من الواحدات 1 والأصفار 0 في الوقت نفسه.