اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
نموذج أولي لجهاز فيسبوك الضوئي لقراءة إشارات الدماغ.
مصدر الصورة: فيسبوك



يبدو أن أبحاث الشركة الرامية إلى بناء جهاز استهلاكي لقراءة الأفكار قد توقفت، حتى إشعار آخر على الأقل.

2021-08-02 11:00:29

02 أغسطس 2021
قد نتذكر جميعاً ربيع العام 2017 كالفترة التي أطلقت فيها الشركات التكنولوجية الكبيرة حملة كبيرة للدخول إلى رؤوسنا؛ ففي ذلك الوقت، انتشرت أخبار شركة إيلون ماسك الجديدة لبناء الواجهات التخاطبية مع الدماغ، نيورالينك، التي تعمل على تصميم طريقة لغرس الآلاف من الأقطاب داخل الأدمغة البشرية. وبعد أيام معدودة، انضمت فيسبوك إلى ذلك المسعى عندما أعلنت أن مجموعة الأبحاث التجريبية السرية الخاصة بها -والتي تحمل اسم المبنى رقم 8- تحاول بناء نظارة أو طوق للرأس لتمكين أي شخص من إرسال رسالة نصية بمجرد التفكير فيها، وكتابة تلك الرسائل بسرعة تصل إلى 100 كلمة في الدقيقة. كان هدف الشركة بناء واجهة تخاطبية يمكن لأي شخص استخدامها دون يدين في الواقع الافتراضي. تقول ريجينا دوجان، وهي ضابط سابق في وكالة داربا، وكانت في ذلك الوقت مديرة قسم العتاد الصلب في المبنى رقم 8: "ماذا لو أصبح بإمكانك الكتابة من دماغك مباشرة؟ قد يبدو هذا مستحيلاً، ولكنه أقرب إلى التحقيق مما تعتقد". أما الآن، فقد حصلنا على الإجابة، وهي تقول إن تحقيق هذا الأمر ليس قريباً على الإطلاق. فبعد أربع سنوات من الإعلان عن مشروع "مذهل إلى درجة جنونية" لبناء واجهة "كلام صامت" باستخدام تكنولوجيا ضوئية

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.



المحرر الرئيسي في مجال الطب الحيوي ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو.