اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: سهيمي عبد الله / نورفوتو عبر صور أسوشييتد برس



أصبحت السلالة، التي ظهرت لأول مرة في الهند، هي السلالة السائدة في المملكة المتحدة. ويعمل الباحثون على كشف أسرار نجاحها في الانتشار.

2021-06-16 14:57:50

16 يونيو 2021
أخذت حالات الإصابة بفيروس كورونا ترتفع في إنجلترا، وقد يعود السبب في ذلك إلى سلالة سريعة الانتشار. ظهرت سلالة B.1.617.2، التي أصبحت تعرف الآن باسم دلتا، لأول مرة في الهند، لكنها انتشرت منذ ذلك الحين إلى 62 دولة، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية. لا تزال سلالة دلتا نادرة في الولايات المتحدة؛ ففي مؤتمر صحفي عُقد مؤخراً، قال كبير المستشارين الطبيين للبيت الأبيض، أنتوني فوسي، إنها لا تمثل سوى 6% فقط من الحالات. ولكن في المملكة المتحدة، فقد تغلبت بسرعة على سلالة B.1.1.7، المعروفة أيضاً باسم ألفا، لتصبح هي السلالة السائدة، ما قد يعرقل خطط المملكة لتخفيف القيود في 21 يونيو. لا يزال العدد الإجمالي للحالات قليلاً، لكن مسؤولي الصحة العامة يراقبون السلالة عن كثب. وقال الوزير البريطاني للصحة والرعاية الاجتماعية مات هانكوك إن سلالة دلتا يبدو أنها أكثر قابلية للانتقال من سلالة ألفا بنسبة 40%، لكن العلماء ما زالوا يحاولون تحديد الرقم الدقيق؛ إذ تتراوح التقديرات من 30% إلى 100%. كما أنهم يعملون أيضاً على فهم العوامل التي تجعلها أكثر قابلية للعدوى. لا يملك العلماء الكثير من الإجابات حتى الآن، لكن لديهم بعض الفرضيات. تتعرض جميع الفيروسات للطفرات الجينية أثناء تكاثرها، ولا يعدّ فيروس كورونا استثناءً لذلك. لا توجد أي تأثيرات على الإطلاق للعديد من هذه الطفرات. لكن بعضها يؤدي إلى تغيير بنية الفيروس أو وظيفته. يعدّ الكشف عن التغيرات التي تحدث في التسلسل الجيني للفيروس أمراً بسيطاً. ولكن الأصعب هو معرفة كيفية تأثير هذه التغيرات

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.