اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
توسع الكون.
مصدر الصورة: ناسا



سؤال هذا الأسبوع من فقرة "أنت تسأل حول الفضاء، ونحن نجيب" يدور حول الآثار بعيدة الأمد لتوسع الكون.

2019-12-09 09:25:18

24 نوفمبر 2019
في كل أسبوع، يقوم قراء رسالة منصة تكنولوجي ريفيو الإخبارية حول الفضاء ذا إيرلوك بإرسال أسئلتهم إلى مراسلها المختص بالفضاء نيل باتيل حتى يجيب عنها. وموضوع هذا الأسبوع: الآثار بعيدة الأمد لتوسع الكون. سؤال القارئ (ساهيل) لقد كنت أتساءل: إذا استمر الكون بالتوسع، فهل هناك موعد تقريبي يمكن توقعه لتوقف الكواكب عن الدوران حول النجوم بسبب ضعف الجذب الثقالي؟ أيضاً، هل يعني هذا التوسع أن التحديق بالنجوم سيصبح في نهاية المطاف مجرد ذكرى من الماضي؟ إجابة نيل من المؤكد أن توسع الكون يُبقي بعض علماء الفيزياء الفلكية والكونيات في حالة تفكير مستمر، وذلك بسبب كثرة الألغاز والمسائل غير المؤكدة في هذا النوع من الأبحاث. ولكن بناء على معظم ما رصدناه حول وتيرة التوسع حتى الآن، فلن نشهد في المستقبل المنظور ابتعادَ كل الأجرام السماوية عن بعضها البعض بحيث يختفي مفعول الجاذبية. ستستمر الأقمار بالدوران حول الكواكب، وستستمر الكواكب بالدوران حول النجوم، وستستمر النجوم بتشكيل المجرات. (حتى تبدأ النجوم بالانفجار وتدمير كل ما حولها من الكواكب والأقمار). ولكن لماذا؟ لنتخيل سيارتين على الطريق السريع، تسير واحدة منهما أمام الأخرى بعشرة أمتار. إذا كان الكون في حالة توسع، فهذا يعني من الناحية النظرية أن هذه المسافة ستصبح أكبر فأكبر بمرور الوقت. ولكن إذا زادت السيارة التي في الخلف من سرعتها بشكل

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.