اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image




موجة جديدة من روبوتات الدردشة تحلُّ محلَّ الأطباء وتقدِّم المشورة الطبية الأوَّلية، ولكن هل هي بمستوى جودة الأطباء الحقيقيين؟

2021-07-13 17:36:53

24 أكتوبر 2018
"معدتي تؤلمني كثيراً!" يقول صوت أنثى: "أنا آسفة لسماع ذلك. هل عندك مانع أن تجيب عن بعض الأسئلة؟". وهكذا تبدأ الاستشارة الطبية: أين الألم؟ وما مدى شدته؟ وهل هو متقطع؟ فهناك بعض النقاش قبل أن تحصل على رأي مثل: "يبدو ذلك وكأنه عسر هضم بالنسبة لي". إلا أن المتحدثة ليست طبيبة، وإنما يعود صوتها الأنثوي إلى بابيلون، وهو جزء من موجة من تطبيقات الذكاء الاصطناعي الجديدة المصمَّمة لإراحة طبيبك من زيارات العيادة والأعمال الورقية غير الضرورية، وكذلك تقليل الوقت الذي تنتظره للحصول على المشورة الطبية. فإذا كنت تشعر بأنك مريض، فمن الممكن لك -بدلاً من الاتصال بالطبيب- أن تستخدم هاتفك للدردشة مع أحد تطبيقات الذكاء الاصطناعي. وتكمن الفكرة في جعل طلب المشورة حول إحدى الحالات الطبية بنفس بساطة البحث عبر الإنترنت عن الأعراض التي تعاني منها، ولكن مع العديد من الفوائد؛ حيث إن هذه التطبيقات -خلافاً للتشخيص الذاتي عبر الإنترنت- تقودك من خلال عملية تقييم بالمستوى السريري، فهي ستخبرك إذا كانت أعراضك تحتاج إلى عناية عاجلة أو إذا كنت تستطيع علاج نفسك بالراحة في الفراش وأخذ دواء الإيبوبروفين بدلاً من ذلك. وقد بُنيت هذه التكنولوجيا على مجموعة من تقنيات الذكاء الاصطناعي، وهي: معالجة اللغة للسماح للمستخدمين بوصف أعراضهم بطريقة عادية، وأنظمة الخبراء للتنقيب في قواعد البيانات الطبية الضخمة، والتعلُّم الآلي للعثور على ترابط بين الأعراض والحالة. ولدى شركة بابيلون هيلث -وهي إحدى مزوِّدات الرعاية الصحية الرقمية الأولى في لندن- شعارٌ حول مهمتها، وترغب في مشاركته بخط كبير وعريض، وهو: تقديم خدمة صحية سهلة الوصول وبأسعار معقولة لكل شخص على وجه الأرض. وأفضل طريقة للقيام بذلك

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


HEATMAP

الخريطة الحرارية

تمثيل رسومي ثنائي الأبعاد للبيانات يستخدم نظام ترميز لوني للتعبير عن القيم المختلفة ويقدم ملخصاً بصرياً فورياً للمعلومات؛ مما يسهل عملية فهم مجموعات البيانات المُعقدة.