X
Article image
مصدر الصورة: أسوشييتد برس
Article image

مصدر الصورة: أسوشييتد برس

قضايا منوعة حب

لقد استنتجوا أن نسبة الأخطاء في النظام تصل إلى 81%، يبدو أنه نظام لعدم التعرف على الوجوه!

كشف أول تقييم مستقل لاستخدام شرطة متروبوليتان (أي شرطة القسم الخارجي من لندن) لأنظمة التعرف على الوجوه، عن وجود “احتمال كبير” بأن المحكمة ستعتبر نتائجه غير قانونية.

يقول الخبر

أجرت شرطة لندن 10 اختبارات للتعرف على الوجوه منذ 2016، وذلك باستخدام تكنولوجيا نيوفيس من شركة إن إي سي اليابانية (NEC Neoface). وكلفت أكاديميين من جامعة إيسيكس بإجراء تقييم مستقل للمشروع، وقد استنتجوا أن نسبة الأخطاء في النظام تصل إلى 81% (أي أن الغالبية العظمى ممن يلتقطهم النظام ليسوا في الواقع على قائمة المطلوبين). ومن بين 42 حالة تطابق، كان هناك 8 حالات تطابق صحيحة فقط، وذلك وفقاً لتقرير من سكاي نيوز.

رد الشرطة

تصر الشرطة على أن هذه التكنولوجيا ترتكب الأخطاء بنسبة واحد بالألف، ولكنها لم تشارك الطريقة التي توصلت بها إلى هذه النتيجة.

تصاعد المخاوف

مع انتشار أنظمة التعرف على الوجوه، تتصاعد المخاوف من التحيز على أساس الجنس والعرق في الكثير منها. ونظراً لهذه المشكلة (ومشاكل أخرى)، فقد منعت مدينة سان فرانسيسكو استخدام هذه الأنظمة من قِبل الوكالات الحكومية مؤخراً، غير أن هذا لن يؤثر على انتشارها في القطاع الخاص، ولكنه على الأقل يعني أنه لم يعد بإمكان السلطات القادرة على اعتقالك أن تستخدمها بشكل ناجع.

المزيد من المقالات حول الخصوصية والأمان الرقمي

  1. Article image
  2. Article image
  3. Article image
error: Content is protected !!