X
Article image

Article image

تكنولوجيا الأعمال حب

قامت شركة آبل بإنشاء تطبيق Swift Playgrounds، وهو يحوي منهجاً صُمِّم بشكل خاص للأطفال من أجل تعليمهم البرمجة بلغة سويفت بطريقة تناسب أعمارهم.

في عام 2014 أعلنت شركة آبل عن لغة سويفت Swift، وهي لغة برمجة مخصصة لتطبيقات آي أو إس، وماك أو إس، وووتش أو إس، وتي في أو إس، بالإضافة إلى لينكس. وقد ازدادت شعبيتها منذ نشأتها حتى وصلت إلى أن تكون واحدة من اللغات العشرة الأكثر شعبية في أكتوبر الماضي، وذلك بحسب موقع Tiobe.

المصدر: موقع Tiobe

وتتميز سويفت بأنها لغة معبرة ذات قواعد بسيطة، وهي تعبر عن الأوامر البرمجية بشكل موجز في كمية أقل من أسطر البرمجة بالمقارنة مع لغة البرمجة التي سبقتها في آبل وهي Objective-C، مما يجعلها مناسبة للمبتدئين. بالإضافة إلى أن نصوصها البرمجية أقرب إلى اللغة الإنجليزية من تلك النصوص البرمجية المعقدة الموجودة في سابقتها، فمثلاً يستخدم المبرمج تعليمات برمجية تحتوي على “Add” أو “Remove” أو “Collect”، فتصبح بذلك سهلة القراءة والكتابة.

ولأن آبل سمحت للمطورين مؤخراً بإضافة بعض التطبيقات التي تتداخل مع بنية النظام في أجهزتها -مثل لوحات المفاتيح والتطبيقات المصغرة- فقد كان من المهم أن يكون التطبيق خالياً من الأخطاء التي قد تؤدي إلى حدوث ثغرات تؤثر على أمان المستخدم وخصوصيته، ولهذا عملت آبل على جعل لغة سويفت قوية وفائقة الأمان، حيث يمكنها أن تتعرف على الأخطاء الموجودة في الرماز البرمجي بسرعة كبيرة؛ وذلك من أجل تجنُّب حدوث هذه المشكلات.

وفي عام 2016 قامت شركة آبل بالبدء في تعليم البرمجة بلغة سويفت للأطفال، حيث قامت بإنشاء تطبيق Swift Playgrounds، وهو يحوي منهجاً صُمِّم بشكل خاص للأطفال من أجل تعليمهم البرمجة بلغة سويفت بطريقة تناسب أعمارهم، فهي تعتمد في معظمها على التفاعل والمشاركة.

وهدفها في ذلك هو جعل عملية البرمجة بنفس بساطة استخدام جهاز الآيباد للعب، حيث إن Swift Playgrounds هو عبارة عن تطبيق يتيح للطلاب التحكم في الشخصيات باستخدام رمز حقيقي، وبالتالي فهو يعلمهم مفاهيم البرمجة الأساسية عن طريق حل الألغاز.

ولمساعدة الأطفال في فهم أسرع، جعلت آبل هذه النصوص البرمجية النظرية تنبض بالحياة، عن طريق تعليمهم نصوصاً تجعل الروبوتات تتحرك والطائرات تطير من دون طيار، مما يبيِّن للطفل كيف يؤثر هذا الرماز البرمجي المكتوب في عالمنا الحقيقي والملموس.

البرمجة في المدرسة

كما ابتكرت آبل طرقاً تسهِّل من تعليم البرمجة للأطفال داخل الفصل، من ذلك جعلهم يصممون رقصة ما ثم يطلبون من طلاب آخرين أن يُنشؤوا تسلسلاً لحركات أقدامهم في هذه الرقصة، مما يُعلمهم مدى أهمية تسلسل التعليمات في النصوص البرمجية المكتوبة من أجل الوصول إلى نتائج سليمة. ويمكن الاستزادة من هذه الطرق عن طريق تحميل دليل المعلم الذي تقدمه آبل من هنا.

وترى آبل أن من حق الجميع أن يحظى بفرصة للتعلم، ولهذا لم تغفل عن إيجاد حل مناسب للأطفال أصحاب الهمم من أجل تعليمهم البرمجة، حيث أتاحت نسخاً من دليل المعلم تحتوي على مقاطع صوتية أو ألعاب مطبوعة يمكن قراءتها بطريقة برايل، بالإضافة إلى وجود مقاطع مرئية بلغة الإشارة.

وأخيراً فإن آبل تعقد دورات وورش عمل بمول دبي في دولة الإمارات، من أجل مساعدة الأطفال في تعلم البرمجة عن طريق Swift Playgrounds، فيمكن اصطحاب أبنائك إلى هناك في مواعيد هذه الدورات الموجودة هنا. أو حمل التطبيق وساعد أبناءك بنفسك، فالبرمجة هي المستقبل.

المزيد من المقالات حول تكنولوجيا الأعمال

  1. Article image
  2. Article image
  3. Article image
error: Content is protected !!