Article image
مصدر الصورة: ناسا| جي بي إل- كالتيك| معهد علوم الفضاء



بهذا الاكتشاف يتفوق زُحَل على المشتري من حيث عدد الأقمار التي تدور حوله.

2019-10-15 11:00:39

13 أكتوبر 2019

يقول الخبر
مع اكتشاف هذه الأقمار، يرتفع العدد الإجمالي لأقمار كوكب زُحَل إلى 82 قمراً، متفوِّقاً بذلك على كوكب المشتري الذي يدور حوله 79 قمراً.

نبذة عن هذه الأقمار
إنها صغيرة الحجم؛ إذ يبلغ قطر كلٍّ منها حوالي 5 كيلومترات. ويدور 17 قمراً منها حول كوكب زُحَل بشكل عكسي، مما يعني أنها تدور في عكس اتجاه دوران الكوكب حول محوره. ويستغرق كلٌّ من هذه الأقمار ما بين عامين وما يزيد قليلاً عن ثلاثة أعوام ليُكمل دورةً كاملة حول زُحَل، وهذا يعتمد على بُعد كلٍّ منها عن الكوكب.

ويبدو من المرجَّح أن تكون هذه الأقمار قد تشكلت نتيجة تحطُّم قمرٍ أكبر، وذلك وفقاً لما قاله عالم الفلك سكوت شيبارد، وهو قائد فريق معهد كارنيجي للعلوم الذي اكتشف الأقمار. ويُعتبر شيبارد من العلماء المشهورين في هذا المجال؛ فقد اكتشف في العام الماضي 12 قمراً جديداً يدور حول المشتري.

كيف تم اكتشاف الأقمار؟
تمكن العلماء من اكتشافِها باستخدام تلسكوب سوبارو، الذي يقع على قمة بركان ماونا كيا الخامد في هاواي. وهو أحد أضخم التلسكوبات في العالم؛ حيث يصل قطر عدسته إلى 8.2 متر. وقد تم الإعلان عن هذا الاكتشاف الأسبوع الماضي من قِبَل مركز الكوكب الصغير التابع للاتحاد الدولي للفلك.

تحدّي التسمية
أطلق معهد كارنيجي للعلوم تحدّياً لأي شخص (نعم، حتى أنت) لتسمية الأقمار الجديدة. واشترط المعهد أن تكون الأسماء المُقتَرَحة مُستقاة من أساطير بلاد الغال أو الإسكيمو أو الأساطير الاسكندنافية، وذلك تبعاً للمجموعة التي تقع فيها. وبإمكانك إرسال اقتراحاتك اعتباراً من الآن وحتى 9 ديسمبر 2019، وذلك بالتغريد على حساب تويتر [email protected].