اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: جون كاميرون عبر أنسبلاش

2020-05-06 09:00:00

2020-05-06 16:04:00

06 مايو 2020
تشير التقديرات إلى أن أكثر من 2 مليار شخص لن يستفيد من تكنولوجيا تتبع الاحتكاك، التي أعلنت شركتا آبل وجوجل أنهما تعملان معاً على تطويرها من أجل مساعدة السلطات الصحية على مراقبة انتشار عدوى كوفيد-19. تكنولوجيا تتبع الاحتكاك تكشف عدم المساواة الرقمية يبلغ عدد مستخدمي أجهزة آيفون من آبل وأجهزة أندرويد من جوجل أكثر من 3 مليار شخص حول العالم، مما يشكل شبكة ضخمة لتتبع العدوى في كل مكان على وجه الأرض تقريباً. غير أن هذه التكنولوجيا تعتمد على برمجيات وشريحة محددة للاتصال اللاسلكي عبر البلوتوث لا تتوافر في جميع الأجهزة المستخدمة حالياً. وعلى وجه الخصوص، تفتقر مئات الملايين من الهواتف الذكية التي تم تصنيعها منذ أكثر من 5 سنوت إلى هذه البرمجيات والشرائح. وبحسب مركز كاونتر بوينت للأبحاث، تتواجد هذه الأجهزة القديمة بين أيدي الفئات الفقيرة وكبار السن، مما سيحرمهم من الاستفادة من مزايا هذه التكنولوجيا. ويقول نيل شاه، وهو محلل في كاونتر بوينت: "هناك 2 مليار مستخدم

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.



مدير المحتوى العلمي والتقني ، مجرة