إمبوسيبل فودز تعد محبي اللحوم النباتية بطبق جديد لذيذ من الفيليه منيون

2 دقائق
إمبوسيبل فودز تعد محبي اللحوم النباتية بطبق جديد لذيذ من الفيليه منيون
إمبوسيبل فودز
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

ثمة تقدم يجري إحرازه في مجال منتجات اللحوم النباتية الذي يبدو مستحيلاً إلى حد بعيد: شرائح اللحم. ونحن لا نتحدث عن أي شريحة وحسب، بل نتحدث عن الفيليه مينيون.

ففي مؤتمر كلايميت تيك الذي نظمته إم آي تي تكنولوجي ريفيو مؤخراً، قال المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة إمبوسيبل فودز (Impossible Foods)، بات براون، إنه لا يستطيع تقديم تاريخ محدد لطرح منتج شريحة اللحم للاستهلاك التجاري. ولكن، كما أضاف، يوجد نموذج أولي، وقد تذوّقه بنفسه في وقت سابق من هذا العام.

وقال براون لكبير محرري المناخ والطاقة، جيمس تيمبل: "لقد تذوقت النماذج الأولية للفيليه مينيون، وهي لذيذة للغاية".

Impossible Foods has previously mentioned they're striving to develop things like chicken breasts & steaks.

At @techreview's #ClimateTech22 event today, founder Pat Brown said they've developed a filet mignon-like prototype & "they’re pretty damn good." https://t.co/4X2xOIE2m1 pic.twitter.com/MKzwL2c8lC

— James Temple (@jtemple) October 12, 2022

اقرأ أيضاً: الاستهلاك العالمي للحوم يتجه لتسجيل رقم قياسي

لحوم إمبوسيبل فودز النباتية

تتلخص مهمة إمبوسيبل فودز باجتذاب مستهلكي اللحوم، وليس من حيث صنع بدائل للحوم أفضل للبيئة فقط، بل من حيث مضاهاة اللحوم الحقيقية وحتى التفوق عليها من حيث المذاق. قال براون إن الشركة لن تطلق هذا المنتج قبل أن يصبح في نظرها قادراً على منافسة المنتج الحيواني "بشكل متكافئ".

ويبدو أن التحدي الحقيقي حتى هذه اللحظة يكمن في الحصول على قوام صحيح. وقد اضطرت الشركة إلى إجراء تعديلات طفيفة على عمليتها لصنع اللحم المفروم من أجل الحصول على بنية شرائح اللحم، كما يقول براون.

اقرأ أيضاً: بديل نباتي للحوم والألبان: هل تحب أن تجرب بنفسك؟

خصائص شريحة اللحم الجديدة

وقد شاركت إمبوسيبل فودز طموحاتها في توسيع نطاقها من المنتجات الحالية التي تضم اللحم المفروم والنقانق والدجاج ليصل إلى منتجات شرائح اللحم مع مجلة ذا سبون (The Spoon) في 2019، وذلك بعد أن أطلقت منتجها برغر 2.0 في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية في ذلك العام. تحدث براون أيضاً عن خطط إمبوسيبل فودز الكبيرة مع تيمبل في 2020، وتعمق في تحديات صنع شرائح اللحم البديلة:

ما الخصائص المميزة لشريحة اللحم عالية الجودة؟ أعتقد أننا توصلنا إلى صنع بديل يتضمن محاكاة جيدة للغاية لبنية العضلات وقوامها، وذلك للحصول على الخصائص الميكانيكية الصحيحة. إنه يحتوي على بعض النسيج الضام، وهو أقرب إلى نسيج بروتيني غير متشابك، كما يحتوي على نسيج دهني خُلالي. ولمن يتساءل عن أهمية النسج الدهنية، فإن الخصائص الميكانيكية مهمة إلى حد ما، إضافة إلى طريقة الذوبان، والخصائص الكيميائية للمذاق.

ومنذ ذلك الحين، قام المنافسون بصنع نماذجهم الأولية الخاصة بهم لشرائح اللحم، أو أعلنوا عن نيتهم للقيام بهذا. وقد بدأت الشركة المنافسة بيوند ميت (Beyond Meat) بإطلاق منتجها بيوند ستيك في مجموعة متاجر البقالة جويل أوسكو (Jewel-Osco)، كما قررت مؤخراً إطلاق شريحة لحم "بيوند كارنيه أسادا ستيك" في شراكة مع تاكو بيل (Taco Bell) في مجموعة مختارة من المطاعم.

وختم براون كلامه بأن الاختبار الحقيقي ليس رأيه بشريحة اللحم، بل رأي المستهلكين.

وقال: "تابعونا". "فهذا المنتج قادم دون شك".

اقرأ أيضاً: للمرة الأولى في العالم: ترخيص استهلاك اللحم المستنبَت في سنغافورة

أما بالنسبة للمخططات الأخرى لإمبوسيبل، فليس أمامنا سوى التخمين، على الرغم من أنه من الواضح أننا سنرى المزيد من المنتجات لاحقاً. وكما قال براون: "نحن نعمل على جميع المنتجات التي يمكن أن يعتقد المستهلك أننا نعمل عليها".

قامت إيمي نوردروم بعمل استقصائي إضافي.