اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: إم إس تك



يشكل قرار تيك توك باستخدام صوت امرأة دون موافقتها مثالاً حديثاً آخر على مشكلة يعتقد البعض مخطئين أننا تجاوزناها.

بقلم مار هيكس

2021-08-08 19:00:04

2021-08-08 21:56:28

08 أغسطس 2021
عند منتصف ليلة 24 مايو، غيرت تيك توك الصوت المستخدم على منصتها. وفجأة تم استبدال صوت المرأة المنتشر في كل مكان، والذي يمكنه قراءة نصوص الفيديو بصوت عالٍ بإيقاع آلي متكلف قليلاً، بصوت آخر ذي نغمة مبتسمة بتكلف وسعادة. وأخذ العديد من المستخدمين بتسمية الصوت الجديد بـ "فتاة الوادي الغريبة" للتعبير عن استيائهم، حتى أن المغني الأميركي ليل ناس إكس أنتج مقطع تيك توك حول الموضوع. لكن ما الذي حلّ بالصوت القديم؟ ومن هي المرأة وراءه؟ عندما نفكر في النساء العاملات في مجال الحوسبة، غالباً ما نفكر في كيفية تعرضهن للإسكات، بالمعنى الحرفي والمجازي، أكثر من الكيفية التي تم بها…