اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


بعد مرور أكثر من أربعة أشهر، يدرك الأطباء بشكل أكثر تفصيلاً بعض الطرق غير المتوقعة التي يؤثر فيها الفيروس على جسم الإنسان.

2020-05-17 22:22:26

17 مايو 2020
Article image
مصدر الصورة: بيكسلز
يعدّ مرض كوفيد-19 بشكل أساسي عدوى تنفسية تصيب الرئتين، مما يجعل من الصعب على المرضى التنفس والحصول على أكسجين يكفي باقي أجزاء الجسم. ويمكن أن تتطور الإصابة بالالتهاب الرئوي وأمراض الجهاز التنفسي الأخرى بسرعة، مما يؤدي في النهاية إلى الوفاة إذا لم يتمكن الجسم من مقاومة العدوى. ولكن بعد مرور أكثر من أربعة أشهر على وجود حالات فيروس كورونا، يدرك الأطباء بشكل أكثر تفصيلاً بعض الطرق غير المتوقعة التي يؤثر فيها الفيروس على جسم الإنسان خارج تجويف الأنف والحلق والرئتين. فيما يلي بعض الأمور الجديدة التي أصبحنا نعرفها في الأسابيع الأخيرة: الدم هناك أدلة متزايدة على أن الالتهاب الناجم عن الإصابة بفيروس كورونا يؤدي إلى حدوث جلطات دموية يمكنها أن تُسبب أضراراً خطيرة. أحد أكبر الأمثلة على ذلك هو "نقص التأكسج السعيد"، الذي لا يزال الأطباء حتى الآن يشتبهون في أنه يحدث بسبب الجلطات الدموية في الرئتين. وتشير العديد من التقارير الأخرى إلى أن هذه الجلطات يمكنها أن تؤثر على أي عضو من الأعضاء الأخرى، بما في ذلك الكلى والأوعية الدموية والأمعاء والكبد وحتى الدماغ. ووجدت دراسة هولندية

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


PEROVSKITE

البيروفسكايت

هي مركبات طبيعية أو مصنّعة في المختبر ذات بنية بلورية مماثلة لبنية أوكسيد التيتانيوم والكالسيوم الذي يعتبر أول البيروفسكايت المكتشفة.