اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

*|MC:SUBJECT|*
صباح الخير،
إليك آخر أخبار الذكاء الاصطناعي لهذا اليوم، الثلاثاء 23 نوفمبر:
  • ميتا تبني نموذج تعلم عملاق ذاتي التوجيه للتعرف على الكلام.
  • شاهد "روبورايس": سيارة السباق ذاتية القيادة الأسرع في العالم.
  • قوانين الذكاء الاصطناعي الأوروبية قد تكلف الشركات ثروة لكن ستُكتسبها ثقة الناس.
للمشاركة بمقالات أو اقتراح شخصيات، يمكنك التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني [email protected].
نتمنى لك يوماً مثمراً،
فريق الخوارزمية وإم آي تي تكنولوجي ريفيو
استحوذت سيارة السباق ذاتية القيادة الأسرع في العالم روبورايس (Roborace) على اهتمام المشاركين في القمة العالمية للصناعة والتصنيع، التي انطلقت فعالياتها في إكسبو 2020 دبي، أمس الاثنين. وتتجاوز السرعة القصوى للسيارة 282 كيلومتراً في الساعة، وفقاً لموسوعة جينيس. وتسير دون أي تدخل بشري، وتستخدم تقنيات الذكاء الاصطناعي بكثافة لتفادي أية معوقات على الطريق، وتعتمد على مزيج من الأنظمة البصرية، ورادارات وأجهزة استشعار فوق صوتية. وتضم السيارة 4 محركات كهربائية، كل منها بقوة 135 كيلوواط تنتج أكثر من 500 حصان، وتستخدم بطارية 840 فولت.
الرابط
يجب أن تعلم | في صلب الموضوع | للاطلاع | رقم اليوم | شخصية اليوم | مصطلح اليوم
اتفاقية لنشر أول مسرع للذكاء الاصطناعي في الشرق الأوسط
أعلنت كل من سيريبراس سيستمز، الشركة الأميركية المتخصصة في تسريع حلول الذكاء الاصطناعي، ومجموعة (جي 42)، شركة الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية ومقرها أبوظبي، عن توقيع مذكرة تفاهم بهدف نشر إمكانات حوسبة الذكاء الاصطناعي عالية الأداء، وذلك على هامش فعاليات القمّة العالمية للصناعة والتصنيع في إكسبو 2020 دبي. وبموجب الاتفاقية ستقوم سيريبراس سيستمز بتسليم (جي 42) اثنين من نظام "سي إس-2"، الذي يعتبر أسرع مسرع للذكاء الاصطناعي، لتكون (جي 42) الأولى في الشرق الأوسط التي تتسلم هذا النوع من الأنظمة المختصة بمعالجة بيانات الذكاء الاصطناعي. ومن المتوقع أن يتم تسليم النظامين خلال الربع الأول من العام القادم. وستركز المرحلة الأولى من إطلاق هذه البنية التحتية الجديدة على ثلاثة محاور رئيسية هي بناء أضخم وأفضل شبكة للمعالجة الطبيعية للغة العربية، وبناء شبكات أعمق وأدق لتحليل صور الأقمار الصناعية المكانية والزمانية عالية الدقة، بالإضافة إلى الاستفادة من برنامج الجينوم الإماراتي كأداة لتطوير الخوارزميات الحديثة.
الرابط

ميتا تبني نموذج تعلم عملاق ذاتي التوجيه للتعرف على الكلام
قام باحثون في شركة ميتا (فيسبوك سابقاً) بتدريب شبكة عصبونية واسعة النطاق على مهام التعرف على الكلام والترجمة وتحديد اللغة. ويستخدم نموذج التعلم ذاتي التوجيه (XLS-R) حوالي 436 ألف ساعة من تسجيلات الكلام المتاحة للجمهور، بزيادة قدرها 10 أضعاف تقريباً في كمية البيانات مقارنة بأفضل نظام سابق وهو (XLSR-53). وتغطي بيانات التدريب 128 لغة أي 2.5 ضعف عدد لغات النموذج السابق. وتعتبر الشركة أن (XLS-R) هو خطوة مهمة نحو توسيع نطاق نهجها ليضم في النهاية أكثر من 7000 لغة حول العالم، وبناء نموذج واحد قادر على فهم كل الكلام البشري.
الرابط (إنجليزي)

يجب أن تعلم | في صلب الموضوع | للاطلاع | رقم اليوم | شخصية اليوم | مصطلح اليوم

 
هنرى كيسنجر: الذكاء الاصطناعي ينقلنا إلى فترة جديدة من الوعي البشري
في سن الـ 98، بات وزير الخارجية الأميركي الأسبق هنري كيسنجر، مهتماً بمجال جديد تماماً: الذكاء الاصطناعي. أصبح كيسنجر مفتوناً بهذا المجال عام 2016 بعدما أقنعه إريك شميدت، الذي كان الرئيس التنفيذي لشركة جوجل آنذاك، بحضور محاضرة حول هذا الموضوع أثناء حضوره مؤتمر بيلدربيرج في هذا العام. وقد تعاون الاثنان مع دانييل هاتنلوشر، العميد الفخري لكلية شوارزمان للحوسبة في جامعة إم آي تي لكتابة كتاب جديد حول "عصر الذكاء الاصطناعي". (كتبنا عنه في نشرة سابقة عند إصداره)

وفي حوار أجراه كيسنجر وشميدت مؤخراً مع مجلة تايم الأميركية، قال كيسنجر إن المعجزة التكنولوجية لا تذهله كثيراً؛ المذهل هو أننا ننتقل إلى فترة جديدة من الوعي البشري لم نفهمها بالكامل بعد. وعندما نقول فترة جديدة من الوعي البشري، فإننا نعني أن إدراك العالم سيكون مختلفاً، على الأقل سيختلف بنفس الدرجة التي اختلف بها عصر التنوير عن فترة العصور الوسطى، عندما انتقل العالم الغربي ببطء من الإدراك الديني للعالم إلى إدراك العالم على أساس العقل. لكن الانتقال هذه المرة سيكون أسرع.

وحول تصريحه سابقاً بأنه يعتبر جوجل تهديداً، قال كيسنجر: لم أكن أريد أن تحتكر منظمة واحدة عملية تقديم المعلومات... وأن تكون قادرة على تعديل ما تقدمه بحسب دراستها لما يريده الجمهور أو يجده معقولاً. وبالتالي، تصبح الحقيقة نسبية. كان هذا كل ما كنت أعرفه في ذلك الوقت.

وهنا تدخل شميدت في الحديث قائلاً: "زيارة جوجل جعلته يفكر. وعندما بدأنا الحديث عن هذا الأمر، قال الدكتور كيسنجر إنه قلق للغاية من تأثير هذه المجموعة من التكنولوجيات على البشر ووجودهم، وإن أخصائي التكنولوجيا يعملون دون الاستفادة من فهم تأثيرهم أو تاريخهم. وهذا، على ما أعتقد، صحيح تماماً".

وحول التأثير الجيوبوليتيكي لنمو الذكاء الاصطناعي، قال كيسنجر: لا أعتقد أننا درسنا هذا الأمر بتعمق حتى الآن. إذا تخيلت حرباً بين الصين والولايات المتحدة، فلديك أسلحة ذكاء اصطناعي. ومثل أي ذكاء اصطناعي، فهي أكثر فاعلية فيما تخطط له أنت. لكنها قد تكون فعالة أيضاً فيما تعتقد أنه هدفها هي. وبالتالي، إذا قلت إن "الهدف أ هو ما أريده"، فقد تقرر أسلحة الذكاء الاصطناعي أن شيئاً آخر يلبي هذه المعايير بشكل أفضل. إذن أنت في عالم من عدم اليقين الطفيف. ثانياً، نظراً لأن هذه الأشياء لم تُختبر في عملية واسعة النطاق، لا يمكنك معرفة ما سيحدث بالضبط عندما تتواجه الطائرات المقاتلة من كلا الجانبين.
الرابط (إنجليزي)

الذكاء الاصطناعي يعيد هيكلة قطاع التصنيع
تتعاظم قدرة الذكاء الاصطناعي على إحداث تحول جذري في كافة جوانب الحياة مع الزيادة الملحوظة في توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة عالمياً. ويتميز الذكاء الاصطناعي بقدرته الهائلة على خفض تكاليف التشغيل، وتعظيم الأرباح، وتطوير أساليب عمل جديدة، وتحسين عمليات الحوكمة، وإيجاد حلول لبعض أصعب التحديات الاجتماعية والبيئية التي يواجهها العالم.

ويرى كولين باريس، مدير التكنولوجيا التنفيذي في شركة جنرال إلكتريك الرقمية، أن للذكاء الاصطناعي منافع عديدة في القطاع الصناعي؛ حيث أسهم في تطوير الأعمال وجعلها أكثر أماناً، وفي تسهيل العمليات المعقدة، وتعزيز الإنتاج، والتصدي لمخاطر الأمن السيبراني.

ويبدو أن أهم ما يتميز به الذكاء الاصطناعي، ويجعله أداة مهمة للتغيير، هو قدرته على تحليل كميات هائلة من البيانات المعقدة، ما يسهم في تحسينات ملموسة على سلاسل التوريد، وعلى عملية صناعة القرار فيما يتعلق بتخصيص الموارد وتوزيع المهام وتطوير العمليات والخدمات.

فعلى سبيل المثال، يسهم توظيف الذكاء الاصطناعي في وضع خطط دقيقة لعمليات الصيانة التنبؤية، واكتشاف الأعطال قبل حدوثها، ما يخفض الوقت المخصص للصيانة ويقلل تكاليف القوى العاملة. كما تقوم الأجهزة الرقمية المعززة بتطبيقات الذكاء الاصطناعي بتشخيص لحظي لعمليات الإنتاج، ما يقلل بشكل كبير من المخاطر التشغيلية.

وستواصل الأدوات والحلول المستقبلية التي توظف الذكاء الاصطناعي، إحداث تغييرات جوهرية في جميع مجالات العمل، ما يساعد الشركات الصناعية على الاستفادة من الفرص الرقمية الجديدة وتسريع وتيرة التطور في القطاع الصناعي.

ويتوجب على المؤسسات والشركات التركيز على إنشاء أنظمة رقمية تتماشى مع المعايير الأخلاقية، والاستثمار في التقنيات التي من شأنها الارتقاء بالمجتمعات، والمساهمة في بناء نظام بيئي تعاوني، يرتكز على التفاعل والتكامل بين البشر والآلات، إذا ما أرادت تحقيق أكبر استفادة من إمكانات الذكاء الاصطناعي وتحقيق فوائد طويلة الأجل.
الرابط


قوانين الذكاء الاصطناعي الأوروبية قد تكلف الشركات ثروة لكن ستُكتسبها ثقة الناس
يقول تيم جويليامز، الرئيس التنفيذي لشركة هيلكس (Healx) البريطانية الناشئة التي تعمل في مجال اكتشاف الأدوية، إن الذكاء الاصطناعي ليس تكنولوجيا الغد، بل تكنولوجيا موجودة بالفعل، وثمة تشريع أيضاً يقترح تنظيمه.

وأضاف أنه في وقت سابق من هذا العام، حدد الاتحاد الأوروبي تشريعاته المقترحة لتنظيم عمل الذكاء الاصطناعي وجمع آراء مئات الشركات والمنظمات. وأوضح أنه بالإضافة إلى حظر بعض الاستخدامات بشكل مباشر (مثل التعرف على الوجه لتحديد الهوية في الأماكن العامة)، ينصب تركيز القوانين الجديدة على التنظيم والمراجعة، خاصة لأنظمة الذكاء الاصطناعي التي تعتبر "عالية المخاطر"، كتلك المستخدمة في قرارات التعليم أو التوظيف.

وسيتوجب على أي شركة لديها منتج برمجي يعتبر عالي الخطورة الحصول على شارة المطابقة الأوروبية (CE) لدخول السوق. ويجب أن يكون المنتج مُصمماً بحيث يشرف عليه البشر، وأن يتجنب التحيز المؤتمت، وأن يكون دقيقاً بما يتناسب مع استخدامه.

بيد أن هناك مخاوف من الآثار غير المباشرة لهذه القوانين، حيث يرى البعض أنها يمكن أن تخنق الابتكار الأوروبي، وأن تجذب المواهب إلى مناطق لا تُفرض فيها قيود بمثل هذه الصرامة، مثل الولايات المتحدة. كما أن تكاليف الامتثال المتوقعة التي ستتكبدها منتجات الذكاء الاصطناعي عالية المخاطر في المنطقة -التي ربما تصل إلى 400 ألف يورو (452 ألف دولار)- قد تمنع الاستثمار الأولي أيضاً.

ومع ذلك، يقول الكاتب إنه يتفق مع هذه التشريعات ومع النهج القائم على المخاطر الذي اتخذه الاتحاد الأوروبي. ويوضح أن الأخطاء التي قد تحدث في بداية هذا العصر الجديد قد تدمر نظرة الجمهور (للذكاء الاصطناعي) بشكل لا رجعة فيه. ونحن نعلم بالفعل كيف يمكن للمبادرات حسنة النية في مجال الرعاية الصحية باستخدام الذكاء الاصطناعي أن تؤدي في نهاية المطاف إلى أشياء مثل إدامة العنصرية الهيكلية، إذا تُركت دون رادع. وهذا يضر بالثقة، والثقة أمر بالغ الأهمية في الرعاية الصحية.

هذا هو السبب في أن تركيز التشريعات على الحد من التحيز في الذكاء الاصطناعي، ووضع معيار ذهبي لبناء الثقة العامة، هو أمر حيوي لهذا المجال. وإجمالاً، فالخطوة التالية لن تكون البناء على التطورات الهائلة التي يشهدها الذكاء الاصطناعي فحسب، بل بناء الثقة حتى يمكن تطبيقه بأمان دون تجاهل الفئات الضعيفة. وبشفافية واضحة، بحيث يمكن للأفراد القلقين فهم كيفية اتخاذ القرار.
الرابط (إنجليزي)

يجب أن تعلم | في صلب الموضوع | للاطلاع | رقم اليوم | شخصية اليوم | مصطلح اليوم

  • تُعقد فعاليات مؤتمر (The AI Summit) يومي 8 و9 ديسمبر القادم، بمدينة نيويورك، بمشاركة مجموعة من قادة الشركات الكبرى، للنقاش حول تأثير الذكاء الاصطناعي على الشركات. الرابط (إنجليزي)
  • جارتنر: الحوسبة السّحابية والذكاء الاصطناعي والبرمجيات تتصدر مجالات الاستثمار في تحليل البيانات. الرابط
  • عمر العلماء: نشر الذكاء الاصطناعي يهدف لتحسين جودة الحياة. الرابط (إنجليزي)
  • مهندس سوري يفوز بالمركز الأول في مجال "الذكاء الاصطناعي" في روسيا. الرابط
  • Netomi منصة تعلم معزز عميق توفر للشركات روبوتات دردشة مدعومة بالذكاء الاصطناعي، لأداء معظم مهام خدمة العملاء الروتينية دون تدخل بشري. الرابط (إنجليزي).

يجب أن تعلم | في صلب الموضوع | للاطلاع | رقم اليوم | شخصية اليوم | مصطلح اليوم

 
5 مليارات دولار
قيمة الإيرادات الفصلية التي أعلنتها شركة بايدو الصينية العملاقة خلال الربع الثالث من هذا العام، مدفوعة جزئياً بـ "محفظة الذكاء الاصطناعي المتنوعة" التي تمتلكها، بما في ذلك القيادة الذاتية، والروبوتات، والمركبات الكهربائية الذكية، والأجهزة الذكية.
الرابط (إنجليزي)
هل وصلتك هذه الرسالة من صديق؟ هل أعجبك المحتوى وترغب في مواكبة آخر أخبار الذكاء الاصطناعي؟ ما عليك إلا الضغط هنا للاشتراك في نشرة الخوارزمية اليومية:
اشترك في ثوان
مصدر الصورة: الصفحة الشخصية على لينكدإن
تامر السيد
أستاذ مشارك في قسم علوم وهندسة الحاسب وقائد مجموعة (بيغ آي آر) البحثية في جامعة قطر. سبق له العمل كباحث في مختبر التكنولوجيا المتقدمة في القاهرة التابع لشركة مايكروسوفت، وزميل ما بعد التخرج في جامعة الملك عبدلله للعلوم والتكنولوجيا في السعودية، وباحث ما بعد التخرج في جامعة ميريلاند كوليج بارك في الولايات المتحدة، ومدرس مساعد في قسم الآلات الحاسبة بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية. حاصل على درجة الدكتوراه في علوم الحاسب اختصاص استرجاع المعلومات عام 2009 ودرجة الماجستير في علوم الحاسب عام 2005 من جامعة ميريلاند كوليج بارك، وعلى درجة الماجستير عام 2001 وعلى درجة البكالوريوس في علوم الحاسب والتحكم الآلي عام 1997 من جامعة الإسكندرية.

يجب أن تعلم | في صلب الموضوع | للاطلاع | رقم اليوم | شخصية اليوم | مصطلح اليوم

 
التعلم ذاتي التوجيه | SELF SUPERVISED LEARNING
نوع من أنواع التعلم الآلي الذي يستطيع التعلم مباشرة من البيانات دون الحاجة للاعتماد على مجموعات بيانات موسومة مسبقاً حتى تنجح في إنجاز مهمة ما مثل التعرف على الأجسام أو الصور أو ترجمة المقاطع النصية. يساعد التعلم ذاتي التوجيه على تجاوز مشكلة الحاجة إلى البيانات الموسومة عالية الجودة التي تعتبر "عنق الزجاجة" بالنسبة للابتكارات في مجال الذكاء الاصطناعي، فعلى عكس البيانات غير الموسومة المتوفرة بسهولة دائماً ما تكون عملية الحصول على البيانات الموسومة أو وسمها مكلفة للغاية ومستهلكة للوقت بشكل كبير.
اقرأ المزيد حول هذا المصطلح على منصة تكنوضاد.
تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي:
تويتر
فيسبوك
موقع الويب
يوتيوب
لينكدإن
إنستقرام
Copyright © *|CURRENT_YEAR|* *|LIST:COMPANY|*, All rights reserved.
*|IFNOT:ARCHIVE_PAGE|* *|LIST:DESCRIPTION|*

Our mailing address is:
*|HTML:LIST_ADDRESS_HTML|* *|END:IF|*

Want to change how you receive these emails?
You can update your preferences or unsubscribe from this list.

*|IF:REWARDS|* *|HTML:REWARDS|* *|END:IF|*