اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


قدم آندرو إنج نصيحة مؤثرة لأية شركة تفكر في استخدام الذكاء الاصطناعي لتغيير أسلوب عملها.

2021-07-13 17:36:45

14 أبريل 2019
Article image

هل أنت رئيس تنفيذي يفكر في استخدام الذكاء الاصطناعي في شركته، ولكنه يشعر بأن هذه النقلة كبيرة وتدعو إلى التريث؟ إن كنت كذلك، إليك هذه النصيحة من آندرو إنج، المؤسس السابق لـ Google Brain والعالم الأساسي في شركة بايدو: لا تتردد. قال إنج على منصة إيمتيك ديجيتال، المؤتمر السنوي الذي تنظمه إم آي تي تكنولوجي ريفيو حول الذكاء الاصطناعي: "إنها رحلة كبيرة، ولكن البدء بها ليس بهذه الصعوبة". حالياً، يشغل إنج منصب المؤسس والرئيس التنفيذي للاندينج إيه آي، وهي شركة متخصصة في مساعدة الشركات التي ترغب بالانضمام إلى ثورة الذكاء الاصطناعي، ولكنها تفتقر إلى الموارد والخبرات الموجودة لدى الشركات التكنولوجية التقليدية. ويمكن لهذه الشركات من خارج مجال الذكاء الاصطناعي، مثل شركات التجارة بالتجزئة واللوجستيات والنقل، أن تستفيد من زيادة الفعالية والقدرات الكامنة لتطبيقات التعلم الآلي، وفقاً لإنج. ولكنه يفهم أيضاً أن هذا قد يكون صعباً، كما قال: "نحن جاهزون لمساعدة الشركات على تنفيذ هذه المهمة الصعبة والجوهرية". ولكن كيف يمكن الانطلاق؟ ينصح إنج بالبدء على مستوى صغير، مثل مشروع تجريبي يتطلب عمل بضعة مهندسين فقط، ووضع توقعات واقعية لما يمكن للذكاء الاصطناعي أن يحققه، وما يعجز عنه، والتركيز على تحقيق إنجازات سريعة. لن تساعد هذه الاستراتيجية المنظمة على استيعاب متطلبات متابعة الاستثمار في الذكاء الاصطناعي بسرعة وحسب، بل ستساعد أيضاً على الحصول على موافقة ومشاركة المستويات الإدارية العليا. وقد قال إنج أن أفضل وسيلة للنجاح في تبني أساليب

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.



مراسلة الذكاء الاصطناعي ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو