حلّق مسبار جونو التابع لناسا بالقرب من قمر جانيميد في 7 يونيو، ليكون أول مسبار يبلغ هذه المسافة القريبة منه منذ مسبار جاليليو في عام 2000.

2021-06-12 18:05:34

12 يونيو 2021
Article image
مصدر الصورة: ناسا

تفاصيل الحصول على صورة القمر جانيميد

نشرت وكالة ناسا قبل أيام الصور الأولى لأكبر أقمار كوكب المشتري، المسمى جانيميد، والتي التقطها مسبار جونو أثناء تحليقه بالقرب من القمر.

مرّ جونو بالقرب من جانيميد في 7 يونيو، وبلغ أقرب مسافة من سطحه على بعد حوالي 1000 كيلومتر أثناء تحليقه بسرعة 66,800 كيلومتر في الساعة. وهي أقرب مسافة يبلغها أي مسبار آخر منذ مسبار جاليليو في عام 2000. التقطت الصورة أعلاه بواسطة كاميرا جونو كام (JunoCam)، وتظهر جانباً كاملاً تقريباً من جانيميد بدقة 1 كيلومتر لكل بكسل. كما التقطت “الوحدة المرجعية النجمية” صورة أخرى تُظهر جزءًا من الجانب المظلم للقمر الذي أضاءه كوكب المشتري نفسه. وسيتم نشر المزيد من الصور في الأيام المقبلة.

الاهتمام بقمر المشتري جانيميد

يحظى جانيميد باهتمام خاص لدى العلماء لعدة أسباب؛ فهو يحتوي معادن في باطنه، وهو القمر الوحيد في النظام الشمسي الذي يمتلك مجالاً مغناطيسياً (رغم أن المجال المغناطيسي لكوكب المشتري العملاق يطغى عليه إلى حد كبير).

كما يُعتقد بوجود محيطات تحت سطحه تحتوي كمية من الماء أكبر من تلك الموجودة في جميع محيطات الأرض مجتمعة. أما غلافه الجوي فهو رقيق للغاية ومن المستبعد أن يستضيف جانيميد أي شكل من أشكال حياة، لكن صلاحية القمر للسكن ليست منفية بشكل قاطع.

ويبدو أن جونو يمضي أفضل فترات بعثته في الوقت الحالي، وكان المسبار قد وصل لأول مرة إلى كوكب المشتري في أغسطس من عام 2016 لاستكشاف أكبر كوكب في النظام الشمسي. وقد صُممت أجهزة جونو على وجه الخصوص للمساعدة في حمايتها من أحزمة الإشعاع الشديدة التي يولدها كوكب المشتري.

في يناير، بدأ جونو مهمة موسعة كان أول أهدافها التحليق بالقرب من جانيميد. أما هدفها التالي فهو قمر أوروبا في عام 2022، يليها تحليقان قريبان من قمر آيو في عام 2024. بعد ذلك، سوف يتوجه جونو مباشرة إلى كوكب المشتري لإنهاء مهمته رسمياً في سبتمبر 2025.